الخميس 27 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

خوفا من الطلاق.. منتقبة تسرق رضيعا من مستشفى قصر العيني "صور"


قادت كاميرات المراقبة رجال الإدارة العامة لمباحث القاهرة، في كشف غموض وملابسات سرقة رضيع من والدته، داخل مستشفى القصر العينى، وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة سيدة منتقبة وتم ضبطها.

البداية عندما تلقى رجال مباحث قسم شرطة مصر القديمة، بلاغا من ربة منزل تفيد قيام سيدة بسرقة رضيعها أثناء تواجدها داخل مستشفى القصر العيني، وانتقل رجال المباحث لمكان الواقعة.

وتحفظ فريق من رجال المباحث على كاميرات المراقبة لتفريغها، وتبين من التفريغ قيام سيدة منقبة بسرقة الرضيع وفرت هاربة خارج المستشفي.

وكشفت التحريات الأولية، أن المنتقبة تقيم بشقة في منطقة العمرانية، وأنها متزوجة من عامل، ودائما تتشاجر معه خوفا من أن يتزوج عليها بسبب عدم اكتمال حملها، وإن حملها الثاني لم يكمل الشهر الثامن، فاختمرت فكرة في ذهنها لسرقة طفل من أحد المستشفيات وتدعى أنه نجلها خوفا أن يطلقها زوجها بسبب عدم إنجاب طفل له.

بتقنين الإجراءات وإعداد الأكمنة تمكن رجال المباحث من ضبطها، وبمواجهتها بالتحريات في البداية أنكرت، لكنها مع الضغط اعترفت بارتكاب الواقعة، خوفا أن يطلقها زوجها لعدم إنجاب طفل له.

وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيق.



Last Update : 2020-02-24 10:22 AM # Release : 0062