رئيس التحرير
عصام كامل

رش تمثال الخديو إسماعيل بالأسود وسط اعتراض "آثار الإسكندرية" (صور)


قام حي وسط الإسكندرية، بدهان تمثال الخديو إسماعيل بكوم الدكة باللون الأسود، وتغيير لونه من البرونزي للأسود، وذلك في إطار تجميل الميادين العامة، استعدادا لكأس الأمم الأفريقية، وهو الأمر الذي أدي لاعتراض هيئة الآثار بالإسكندرية.

محمد متولي، مدير الآثار بالإسكندرية، أكد أن التمثال له أهمية تاريخية، رغم عدم إدراجه إلى الآن في الآثار، موضحا أن هناك طلبا قدم لهذا الغرض، كاشفا أن صناعة التمثال من البرونز وبطول 3 أمتار ونصف المتر، وتم صبه بمسبك كانويكا بضواحى روما، وكان موقعه الأصلي في ـ"منصة الجندى المجهول ــ ميدان المنشية – حاليا"، ويرجع ذلك إلى عام 1937.

وتمت إزاحة الستار عن التمثال بحضور الملك فاروق، ووضع في المخازن لفترة طويلة، إلى أن أعيد وضعه في مكانه الحالي بكوم الدكة في عهد اللواء عبد السلام المحجوب المحافظ الأسبق.

وشدد متولى، أن رش التمثال جاء بمادة مخالفة لتعليمات الآثار، لافتا إلى أن لون التمثال الأصلى هو اللون البرونزى المائل إلى الخضار ليتلالأ لونه مع ضى الشمس.

على الجانب الآخر، أكد حي وسط أن رش التمثال باللون الأسود، أعمال مبدئية لترميم وتجميل التمثال، وتمت بمشاركة مجتمعية، مؤكدا أنه يجري حاليا تشكيل لجنة متخصصة لأجل هذا الغرض.