السبت 22 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

المركز الإعلامي لمجلس الوزراء: كلما زادت الإنجازات ارتفع معدل الشائعات


قالت الدكتورة نعايم سعد زغلول رئيس المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، إن هناك عدم ثقة في المعلومات التي يتم تداولها، لذلك لجأ المركز إلى تحديد آليات جديدة في توصيل المعلومات الصحيحة للمواطنين، سواء من خلال وسائل التواصل الاجتماعى والبرامج الحوارية ووسائل الإعلام المختلفة.

وأضافت خلال مشاركتها في جلسة نقاشية مركز بحوث الشرطة بوزارة الداخلية، أن معدل الشائعات يشهد تغيرا في استهداف قطاعات معينة، خصوصا قطاع التعليم الذي يعد أكثر القطاعات المستهدفة في نشر الشائعات خلال عام 2018، ويليه قطاع التموين في المرتبة الثانية، ثم الصحة في المرتبة الثالثة، والاقتصاد في المرتبة الرابعة.

مشيرة إلى أنه على الرغم من نفى الكثير من الشائعات، إلا أنها تعود مرة أخرى، مثلما حدث في شائعة أن قناة السويس تحقق خسائر على خلاف الحقيقة، وكذا شائعات أن الجهاز الحكومى لن ينتقل للعاصمة الإدارية، وأن تكلفته العاصمة الجديدة من ميزانية الدولة وهذا غير حقيقى بالرغم نفيها أكثر من مرة.

وأوضحت رئيس المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، أن الشائعات يتم رصدها وتحليلها وجمع المعلومات الصحيحة من الجهة المعنية وتحديد نسبة تأثير الشائعة ثم الرد عليها ونشر تقرير موسع عبر وسائل الإعلام المختلفة ووسائل التواصل الاجتماعي.

وأشارت إلى أن الرصد الميداني، ودراسة الظاهرة، ووسائل التواصل الاجتماعي، والبريد الإلكتروني، ورقم تليفون للتواصل مع المجلس الوزراء، وإتاحة المعلومات بشفافية وموثقة، هي أبرز وسائل مواجهة الشائعات، منوها بأن كلما زادت الإنجازات ارتفع معدل الشائعات فخلال الأشهر الستة الأخيرة كانت الشائعات عن الاقتصاد المصري بشكل لافت.

وانطلقت فعاليات، جلسة نقاشية تحت عنوان «ترويج الشائعات عبر وسائل التواصل الاجتماعي وأثرها على أمن المجتمع» المنعقدة بأكاديمية الشرطة بمركز بحوث الشرطة التابع لوزارة الداخلية

ويشارك في الحضور نخبة من الخبراء المتخصصين وقيادات وزارة الداخلية على رأسهم اللواء أحمد إبراهيم مساعد وزير الداخلية رئيس أكاديمية الشرطة وضباط قطاع نظم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات واللواء دكتور محمود الجمسى نائب رئيس الأكاديمية واللواء حاتم فتحى مدير مركز بحوث الشرطة واللواء أحمد سعد قطاع الشئون القانونية واللواء على حسنى وكيل الإدارة العامة للإعلام واللواء باسم منصور مساعد الأكاديمية الشرطة واللواء عصام امبابى مساعد رئيس أكاديمية الشرطة والعميد شريف أبو الخير من قطاع الأمن الوطنى والدكتور نعايم سعد زغلول رئيس المركز الإعلامي بمجلس الوزراء والدكتور نيرمين خضر أستاذ الإعلام بجامعة القاهرة، والعميد دكتور محمد الزغبي بقطاع الأمن العام.

كما ضمت قائمة المشاركين في الجلسة النقاش الأستاذ الدكتور مجدي عاشور المستشار العلمي لمفتي الديار المصرية، ومحمد نوار رئيس الإذاعة المصرية، والدكتورة سميحة نصر أستاذ علم النفس للجنائي، والدكتور إيهاب يوسف أمين عام جمعية الشعب والشرطة لمصر والعميد عاصم الشريف بالإدارة العامة لتكنولوجيا المعلومات، وتعقد الجلسة تحت إشراف اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، وتهدف لمناقشة المخاطر وآليات الوقاية من ترويج الشائعات على مواقع التواصل الاجتماعى.



Last Update : 2020-02-20 09:45 AM # Release : 0061