Friday, 13 December 2019
رئيس التحرير
عصام كامل

نجاة مسلمى فرنسا من مجزرة على غرار سيناريو نيوزيلندا

الشرطة الفرنسية
الشرطة الفرنسية


اعتقلت السلطات الفرنسية خلية عناصرها ينتمون لليمين المتطرف خططت لاستهداف المسلمين واليهود، وذلك مع صعود الأحزاب اليمينية المتطرفة على الساحة في أوروبا ونجاحها بشكل كبير خلال انتخابات البرلمان الأوروبي التي جرت الشهر الماضي.

وذكرت الشرطة، وفقا لقناة "سكاي نيوز عربية"، إن الاعتقالات للخلية التابعة لليمين المتطرف جرت خلال الشهور الأربعة الماضية، موضحة أنها كانت تسعى لاستهداف التجمعات الحاشدة للمسلمين واليهود باستخدام الأسلحة، مثلما حدث في مجزرة نيوزيلاندا.

ومع تزايد قوة الأحزاب اليمينة المتطرفة وسيطرتها على الساحة السياسية وتقييد حرية المسلميين في الأماكن العامة عبر حظر ارتداء الحجاب والنقاب، بدأ مؤيدوها يستهدفون المسلمون، وشهدت أوروبا عدة حوادث اعتداء على سيدات محجبات ورجال نتج عنها مقتلهم في بعض الأحيان.