الإثنين 24 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

كمال الطويل: الملل أشهر عيوب الأغنية القديمة

 كمال الطويل
كمال الطويل


في برنامج (اخترت لكم) الذي قدم بالإذاعة عام 1956 وفى حوار مع الملحن كمال الطويل اتهمه فيه المذيع على فايق زغلول بأنه لا يلجأ إلى التجديد في موسيقاه وإنه لا يجيد العزف على أي آلة موسيقية بالرغم من عمله في التلحين.

وقال كمال الطويل: أعتقد أن الطابع الخاص ميزة وليس عيبا بدليل أننا في الأدب نميز أسلوب طه حسين عن غيره من الأدباء لأن له طابعا خاصا. وأما مسألة التجديد فالمفروض إنى أساهم مع زملائى الملحنين في تطور الأغنية المصرية وأظن أن هناك فرقا حاليا بين لحن الأغنية اليوم ولحن الأغنية منذ عشرين سنة.

وحول عيوب الأغنية القديمة قال الطويل: يعيبها البطء الشديد والخلط الممل، أما الآن فالأغنية المصرية تمتاز بالحركة والجملة السليمة والتسلسل من البداية إلى النهاية، كما أصبح لها شكل خاص بعد أن كان اللحن فيما مضى في خدمة المطرب أصبح الآن المطرب جزءا مكملا للحن الموسيقى.

وحول اتهامه بعدم إتقانه العزف على العود أو أي آلة موسيقية قال: إننى أعزف على العود لكنى لا أجيد العزف ولست بحاجة إلى ذلك، فأنا أرسم خطوط اللحن على البيانو وليس مفروضا أن يكون الملحن عازفا لأى آلة موسيقية، حول اللحن الذي يطربه قال: ظلمونى الناس لأم كلثوم حيث أشعر براحة نفسية لسماعه.

وعن كيفية وضع فكرة اللحن قال: عادة الملحن يقرأ الكلام ويفهم مرماه إذا كان في فيلم أو في الإذاعة ثم يستوعب الجزء الأول أولا ويظل يعيش مع المعانى إلى أن ينطبع اللحن في نفسه شيئا فشيئا وقد يستمر اللحن ثلاثة أشهر حتى يكتمل في مخيلة الملحن، وقد يتم ذلك في ساعة واحدة.

أما اللحن الذي جاءنى بالصدفة فهو لحن دعاء غنته فايدة كامل فبينما كنت أسير في الطريق صادفت جمعا من الناس واقعين في مشكلة ووسطهم رجل مسن يرفع يده إلى السماء ويقول يا رب فوضت أمرى إليك المسألة دى بتاعتك إنت، أثرت في نفسى الكلمات الساذجة وبدأت في تلحينها وعندما وصلت المنزل كنت قد انتهيت من تلحين الدعاء.



Last Update : 2020-02-24 10:22 AM # Release : 0061