رئيس التحرير
عصام كامل

سياسي فنلندي يمزق القرآن ويعتدي على مسلم وسط تأييد من شواذ جنسيا


أقبل ماركو دي ويت، رئيس حزب "الشعب الفنلندي أولا" اليميني المتطرف، على تمزيق نسخة من القرآن الكريم ورميها أرضا، وذلك في إطار حملته الدعائية لانتخابات البرلمان الأوروبي، وسط مؤيديه الذين رفعوا علم "الرينبو" المعبر عن فئة المثليين جنسيا.

كما اعتدى السياسي الفنلندي على شاب مسلم ، حاول الإمساك بالقرآن وإبعاده عن يديه.

ويعمل ويت منذ أسبوع لحشد الأصوات، في خيمة انتخابية بحي كامبي في العاصمة الفنلندية هلسنكي.

وخلال خطاب له، عمد مرارا إلى إلقاء القرآن الكريم أرضا، أمام أعين الشرطة، في خطوة استفزازية صارخة.

وفي تصريح لوكالة "الأناضول" التركية، قال عضو لجنة أوروبا في مجلس الأعمال التركي العالمي، يعقوب يلماز: إنه أبدى استياءه حيال ويت، وطلب من الشرطة التدخل.

وأردف: "قلت للشرطة بأنه يرتكب جريمة كراهية وطلبت منها الحيلولة دون ذلك، لكن الشرطة لم تتدخل".

وأشار يلماز إلى أن ويت ألقى بالتوراة على الأرض في خطاباته السابقة، وليس القرآن فقط، أمام الرئيس السابق للبرلمان إييرو هينالوما، والنائب اليهودي، بن زيسكوفيتش، ما دفع بعض المواطنين إلى ضربه.


— Elif Şahin Keleş (@elifsahinkls) May 26, 2019