الإثنين 27 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

داعية سلفي: مؤشرات مُروعة لتفجير "ليون" وعلى العالم دعم مصر في حربها ضد الإرهاب

 سامح عبد الحميد، الداعية السلفي
سامح عبد الحميد، الداعية السلفي


قال سامح عبد الحميد، الداعية السلفي، إن الإرهاب ليس بعيدًا عن أوروبا، مؤكدا أن تفجير "ليون" بفرنسا يدل على أن الجيش المصري هو حائط الصد المنيع الحائل دون توغل الإرهاب في المنطقة العربية ومن خلفها العالم كله.

ووقع انفجار في مدينة ليون الفرنسية، الجمعة، في طريق مخصص للمشاة وسط ليون، ما أسفر عن إصابة 10 أشخاص، ويُعتقد أنه تم باستخدام طرد مفخخ.

وأوضح عبد الحميد، أن مصر محاطة بالمراكز الرئيسية لجماعات الإرهاب مثل داعش وغيرها، وهي العقبة أمام انتشارهم في المنطقة ومن بعدها أوروبا.

وأكد الداعية السلفي، أن هناك مؤشرات مُروعة لتفجير "ليون"، ولاسيما أنه نجح في اختراق الاحتياطات الأمنية الدقيقة، وقامت مجموعة بتصنيع المتفجرات وإدخالها بطريقة محكمة، كما أن اختيار الموقع والتوقيت وطريقة الهجوم كلها أمور تشير إلى أن هناك خطورة من تكرار مثل هذه الكارثة.

واختتم: على دول العالم الاعتبار من هذه الحوادث، ودعم مصر للتخلص من جذور الإرهاب.