الأحد 26 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

بينهم مسلم.. أبرز المرشحين لخلافة "ماي" في رئاسة وزراء بريطانيا (صور)


بعد ساعات قليلة من إعلان رئيسة وزراء بريطانيا " تيريزا ماي" استقالتها من منصبها، أعلن حزب المحافظين البريطاني، إنه سيتم الإعلان عن خليفتها في منصب رئيس الوزراء قبل 20 يوليو، خاصة وأنه بعد استقالة ماي من منصبها لا تجري انتخابات جديدة بالمملكة المتحدة وإنما يتوجب على الحزب الحاكم المنتخب - المحافظين- أن يختار من بين أعضائه من يخلف رئيسة الحكومة المستقيلة، وهو الأمر الذي يرجح كفة عدد من الشخصيات البارزة داخل الحزب ابرزهم:

بوريس جونسون
بوريس جونسون.. من أبرز المرشحين لتولي هذا المنصب عقب استقالة ماي من منصبها خاصة وهو أحد أهم مهندسي فوز تيار بريكست - خروج بريطانيا من الاتحاد الاووبي- في الاستفتاء الذي جرى في يونيو 2016 وما زال بشعبية كبيرة في الداخل البريطاني حتى اليوم.

وتقلد بوريس جونسون (54 عامًا) الملقب بـ"بوجو" منصب وزير الخارجية لكنه لم يكف عن انتقاد إستراتيجية تيريزا ماي في المفاوضات مع المفوضية الأوروبية قبل أن يغادر الحكومة للدفاع عن انفصال قطعي عن الاتحاد الأوروبي.



جيرمي هانت
وجيرمي هانت هو وزير الخارجية البريطاني منذ يونيو الماضي، ومن أبرز السياسيين البريطانيين، وهو عضو في حزب المحافظين البريطاني، وكان داعما لبقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي قبل أن يغير رأيه ويدعم البريكست.

ومن المعروف عنه أنه لا يخشى التحديات بعدما أشرف طوال 6 سنوات على نظام الصحة العامة (NHS) الذي واجه أزمة خطيرة بصفته وزيرًا للصحة.



ساجد جاويد
وساجد جاويد هو وزير الداخلية البريطاني منذ أبريل 2018، وهو مسلم من أصول باكستانية، يبلغ من العمر 49 عاما.

اكتسب جاويد احترام زملائه باحتواء فضيحة معاملة المهاجرين من أصول كاريبية الذين قدموا إلى المملكة المتحدة بعد الحرب العالمية الثانية، المعروفة باسم "ويندراش".

ويعتبر جاويد أبرز المعجبين بمارجريت تاتشر والمصرفي السابق وابن سائق حافلة باكستاني سابق، ضد بريكست في استفتاء يونيو 2016 لكنه يدافع منذ ذلك الحين عن مواقف مشككة في الاتحاد الأوروبي.



دومنيك راب
ودومنيك راب، 45 عاما، هو المرشح الرابع في دائرة اختيارات حزب المحافظين، وهو وزير "بريكست" تم تعيينه في هذا المنصب في يوليو الماضي ثم استقال بعد 4 أشهر بسبب خلافه مع ماي حول اتفاق الخروج الذي توصلت إليه مع المفوضية الأوروبية.



مايكل جوف
ومايكل جوف هو وزير البيئة الذي يسعى للقضاء على استخدام البلاستيك، حيث لعب دور الضامن لأنصار "بريكست" في حكومة تيريزا ماي.



اندريا ليدسوم
أما اندريا ليدسوم فهي مدافعة بقوة عن "بريكست"، تبلغ من العمر 56 عاما، وكانت وزيرة مكلفة بالعلاقات مع البرلمان لكنها استقالت مؤخرًا لتخسر ماي بذلك داعمة كبيرة لها.



امبر راد
وامبر راد نائبة في البرلمان البريطاني تم انتخابها في 2010 بعدما عملت في قطاع المال والصحافة الاقتصادية، ورافقت تيريزا ماي في صعودها بالسلطة، وعينت وزيرة للداخلية ثم وزيرة للعمل، إلا انها مؤيدة للبقاء في الاتحاد الأوروبي.