الإثنين 20 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

حارس المقاصة: طلعت يوسف ظلمني والشناوي وجنش سبب رحيلي من الزمالك

 محمود حمدي
محمود حمدي


أكد محمود حمدي، حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بنادي مصر المقاصة، أن الإصابات لم تحرمه من المشاركة أساسيا مع الفريق الموسم الحالي، لكن وجود الجهاز الفني السابق بقيادة طلعت يوسف تسبب في عدم مشاركته بشكل مستمر.

وأشار حمدي إلى أن الإصابات المتكررة كانت سببا رئيسيا في ابتعاده عن المباريات خلال الموسمين الماضيين، الأمر الذي حرمه من الانضمام لأحد القطبين الأهلي أو الزمالك الذي رشح للانضمام إليهما.

وأضاف أنه سيعود للمشاركة بالتدريبات الجماعية خلال شهر، لتعرضه للإصابة مرة أخرى ويستطيع العودة واللعب أساسيا في أي ناد في مصر بشرط وجود العدالة، فهو يثق في إمكانياته ولديه إصرار للظهور بشكل مميز.

وعن تجربته وهو ناشئ بنادي الزمالك، قال: "تجربتي بالزمالك كانت مثالية فكنت ناشئ العب في فريقي وفي منتخب الناشئين مع الكابتن ربيع ياسين وكنت أنا اللاعب الوحيد من فريق الزمالك يتم استدعائه للمنتخب الوطني في مواليدي وتم تصعيدي للفريق الأول ولكن ليس بشكل منتظم لكن في اقتراب سني لـ ٢٠ سنة بدأت بانتظام مع الفريق وتم قيدي محلي وأفريقي حتى جاء كابتن حسام حسن وتولي قيادة الفريق الأبيض وقام بعدم قيدي نظرا لوجود أحمد الشناوي وجنش وأبو جبل".

وعن مستوى فريقه هذا الموسم: "بداية الموسم لم تكن جيدة المقاصة بسبب مواجهات الاندية الكبيرة في البداية لكن بعد تخطي بعض المباريات، بدأت الانتصارات في العودة من جديد، والآن نحتل المركز السادس، وهو غير مناسب لإمكانيات النادي والدعم والمساندة من مجلس الإدارة، بخلاف أن كرة المقاصة الممتعة هذا الموسم مفقودة في الأداء والروح داخل الملعب لكن الفريق يمتلك عناصر خبرة كبيرة تقدر تعمل الفارق في أي لحظة".

وأضاف حمدي: إيهاب جلال من أفضل المدربين في الشخصية والتعامل مع جميع اللاعبين وربيع ياسين في منتخب الناشئين أيضا.

حمدي بدأ مشواره كحارس، في صفوف فريق مطرطارس، وبعدها انتقل لناشئين الزمالك، عن طريق وحيد الشريف، وانضم لمنتخب مصر للناشئين تحت قيادة ربيع ياسين، ثم انتقل إلى نادي مصر المقاصة، وعمره 20 عاما منذ ست مواسم.