الإثنين 27 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

٦ خطوات للشراء بالهامش في البورصة

البورصة
البورصة


الشراء بالهامش هو طريقة لشراء الأوراق المالية، ويقوم فيها المستثمر بدفع جزء من قيمة أوراق مالية بعينها (هامش مبدئي) عبر شركات متخصصة في الأوراق المالية أو المسموح لها بهذا النوع من المعاملات مقابل عمولة على أن تكون باقي القيمة بيعا آجلا.

وبعد إبرام اتفاقية الشراء بالهامش وفتح الحساب لدى الشركة يمكن للمستثمر شراء أوراق مالية بنظام الشراء بالهامش وفقًا للإجراءات التالية:

1- إصدار أمر الشراء للشركة المتفق معها محددًا نوع الورقة المالية وكمية الأوراق المطلوب شراؤها والحد الأقصى لسعر الشراء، ويجب الإشارة إلى أن الشراء سيتم بالهامش وذلك لتمييز هذه العملية عن عمليات الشراء النقدي.

2- يجب على المستثمر أن تسدد للشركة مقدم ثمن الأوراق المالية المشتراة (فيما يعرف بالهامش) وفقًا للنسبة المتفق عليها وبحد أدنى 50% من ثمن الشراء، (20٪ بالنسبة للسندات الحكومية) بالإضافة إلى سداد مصروفات وعمولات الشراء، ويجب أن يتم سداد هذا المقدم قبل تنفيذ العملية بالبورصة.

كما يمكن تنفيذ عملية الشراء دون سداد مقدم الثمن إذا ما كان لديك حساب نقدي لدى للشركة وبه رصيد يكفي لتغطية مقدم الثمن، وأن تفوض للشركة في الخصم من رصيد هذا الحساب لسداد مقدم الثمن عند تنفيذ عملية الشراء.

3- عند الشراء بالهامش فإن الأوراق المالية المشتراة ستوضع تحت تصرف الشركة لضمان قيامك بسداد باقي الثمن أو لحين بيع الأوراق المالية المشتراة بالهامش وقيام الشركة بخصم مستحقاتها من حصيلة البيع.

لذلك فإنه سيطلب منك أن تنيب الشركة كتابة في إدارة حسابات أوراقك المالية المشتراة بالهامش وكذلك الأوراق المالية الأخرى التي قد تقدمها للشركة كضمان لسداد المبالغ المستحقة له عن الشراء بالهامش.

4- تقوم الشركة يوميًا بإعادة تقييم أوراقك المالية المشتراة بالهامش بقيمتها السوقية على أساس أسعار أقفال تداولها بالبورصة، ومقارنة قيمة مديونيتك للشركة بالقيمة السوقية للأوراق المالية، وفى أي وقت تزيد فيه نسبة مديونيتك إلى القيمة السوقية لأوراقك المالية عن 60% (85٪ بالنسبة للسندات الحكومية) فإن الشركة ستقوم بإخطارك لتخفيض هذه النسبة سواء بالسداد النقدي أو بتقديم ضمانات إضافية، ويتم هذا الإخطار بالوسائل المتفق عليها بالعقد.

5- وعند تلقى الإخطار يجب عليك أن تقوم خلال يومين من تاريخ الإخطار أما بالسداد النقدي لتخفيض نسبة المديونية إلى القيمة السوقية للأوراق المالية إلى 50% أو أقل(80٪ بالنسبة للسندات الحكومية)، أو بتقديم ضمانات إضافية تقبلها الشركة سواء أوراقًا مالية أو خطابات ضمان مصرفية أو ودائع بنكية.

6- وتقوم الشركة بتقييم الضمانات المقدمة على النحو التالي:
- 100 % من قيمة خطابات الضمان المصرفية غير المشروطة الصادرة عن البنوك وفروع البنوك الخاضعة لإشراف البنك المركزي المصري.

- 90 % من الودائع البنكية لدى البنوك وفروع البنوك الخاضعة لإشراف البنك المركزى المصرى.

- 100 % من القيمة السوقية للأوراق المالية الأخرى التي تقبلها الشركة ويتوافر فيها الشروط والمعايير التي تضعها البورصة وتعتمدها الهيئة العامة للرقابة المالية.

وتقوم الشركة يوميًا بتقييم الضمانات المقدمة بذات الأسس، فإذا انخفضت قيمة تلك الضمانات تقوم الشركة بإخطارك لتقديم المزيد من الضمانات أو السداد النقدي لتخفيض نسبة مديونيتك.

ويكون للشركة في الحالات التالية اتخاذ إجراءات بيع الأوراق المالية وتسييل الضمانات المقدمة منك لخفض نسبة المديونية إلى 50% أو أقل (80٪ في حالة السندات الحكومية).

- إذا لم تقم خلال يومين من تاريخ الإخطار بتخفيض نسبة مديونيتك للشركة.

- أو إذا بلغت نسبة مديونيتك إلى القيمة السوقية لأوراقك المالية 70% أو أكثر (90٪ أو أكثر بالنسبة للسندات الحكومية).