رئيس التحرير
عصام كامل

تراجع المصري يمنح 3 فرق الأمل في المركز الرابع

 النادى المصرى
النادى المصرى


يعيش الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي المصري، حالة من القلق بعدما اصبح مهددا بالخروج من المربع الذهبي، لملاحقة ثلاثة فرق له بجدول الدوري الممتاز هم "المقاولون ومصر المقاصة والإسماعيلي" فجميعهم لديهم الفرصة لدخول المربع الذهبي ولكن بنسب متفاوتة بين فريق واخر، وياتي هذا بعد ضمان "الأهلي والزمالك وبيراميدز" الثلاثة مراكز الأولى بجدول الدوري هذا الموسم.

المصري الأقرب
ويعد فريق المصري بقيادة إيهاب جلال، الأقرب لاقتناص المركز الرابع بالدوري الممتاز، حيث يحتله الآن برصيد 48 نقطة وفوزه بلقائية المتبقيين بالدوري يضمن له ذلك، لكن في حالة سقوطه باي منهما قد ياتي هذا لصالح الفرق التي تليه، لذلك رصد مسئولي المصري البورسعيدي مكافآت خاصة للفوز بالمباراتين التاليتين لضمان المشاركة بالمعترك الأفريقي الموسم القادم.

تراجع المصري
تراجع نتائج فريق المصري، خلال الخمس لقاءات الأخيرة، هدد احتفاظه بالمركز الرابع وأعطي الفرصة للثلاثي "المقاولون والمقاصة والإسماعيلي" للتفكير بدخول المربع الذهبي، فقد تعادل أمام الإسماعيلي وبيراميدز ووادي دجلة وهزم أمام الأهلي وحرس الحدود وهو ما افقده عدد كبير من النقاط كانت كفيلة بضمانة هذا المركز منفردا دون قلق أو تهديد من أي فريق.

المقاولون يلاحقه
ونجح المقاولون العرب بقيادة عماد النحاس، في أن يكون الحصان الأسود خلال الفترة الأخيرة بالدوري الممتاز، واستغل تراجع نتائج فريق المصري، وحقق انتصارات قفزت به إلى المركز الخامس برصيد 47 نقطة وقد يكون هو صاحب المركز الرابع حال إخفاق الفريق البورسعيدي.

المقاصة وأمل أفريقيا
ويطمع فريق مصر المقاصة، في العودة للمربع الذهبي مرة أخرى والذي فقد تواجده به بسبب تراجع نتائجه، مما أدى إلى سقوطه إلى المركز السادس برصيد 45 نقطة، لكن ومع تحسن نتائجه مؤخرا عاد الأمل إليه مرة أخرى.

ورصد مجلس الإدارة للفريق الفيومي مكافآت خاصة، من أجل الفوز وخطف المركز الرابع والمشاركة بالمعترك الأفريقي الموسم القادم، لكنه يحتاج إلى تحقيق الفوز بلقائية المتبقيتين وأيضا إخفاق المصري والمقاولون بلقاءيهما.

الإسماعيلي متمسك بالأمل
بعد ضمانه البقاء بالدوري، وتحسن نتائجه مؤخرا أصبح لديه أمل في المنافسة على المركز الرابع، فالفارق بينه وبين صاحب المركز الرابع سبع نقاط، فهو يحتل المركز السابع برصيد 41 نقطة، وما زال أمامه ثلاثة مباريات متبقية بالدوري، والفوز بهم مع إخفاق الثلاثة فرق التي تسبقه قد تمنحه هذا الأمل وهذا وارد بكرة القدم.