Sunday, 15 December 2019
رئيس التحرير
عصام كامل

يويفا يقرر التصعيد قضائيا ضد مانشستر سيتي.. تعرف على السبب

مانشستر سيتي
مانشستر سيتي


أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، اليوم الخميس، إن نادي مانشستر سيتي الإنجليزي تم تحويله إلى غرفة قضائية مستقلة، بعد تحقيق في انتهاكات مزعومة للوائح اللعب المالي النظيف.

وفتح الاتحاد الأوروبي "يويفا" تحقيقا في مارس الماضي، حول انتهاكات محتملة من مانشستر سيتي، بعد أن ذكرت مجلة "دير شبيجل" الألمانية، أن ملاك النادي قاموا بتضخيم عقود الرعاية، من أجل الامتثال لمتطلبات اللوائح.

وقال يويفا، في بيان: "كبير محققي جهاز المراقبة المالية للأندية، إيف ليتيرم، قرر تحويل نادي مانشستر سيتي إلى الغرفة القضائية التابعة للجهاز، بعد انتهاء التحقيقات".

وأصدر سيتي بطل الدوري الإنجليزي الممتاز بيانا، قال فيه: إن النادي يشعر بخيبة أمل، لكن ليس مندهشا للأسف، من الإعلان المفاجئ عن تحويله إلى غرفة قضائية".

ولوائح اللعب المالي النظيف هدفها منع الأندية، من تلقى مبالغ مالية غير محدودة، عن طريق عقود رعاية متضخمة، من منظمات لها صلة بملاكها.

وقد تتعرض الأندية التي تنتهك هذه اللوائح، للحرمان من المشاركة في البطولات الأوروبية.