Sunday, 15 December 2019
رئيس التحرير
عصام كامل

"تعليم الكبار": لا نملك قاعدة بيانات بعدد الأميين في مصر

سامي هاشم رئيس لجنة التعليم والبحث العلمي في مجلس النواب
سامي هاشم رئيس لجنة التعليم والبحث العلمي في مجلس النواب


عقدت لجنة التعليم والبحث العلمي في مجلس النواب، برئاسة سامي هاشم، اجتماعا اليوم، لمناقشة موازنات الجهات التابعة لوزارة التربية والتعليم للعام المالي الجديد 2019-2020.

وقال الدكتور عاشور أحمد، رئيس الهيئة العامة لتعليم الكبار، إن الهيئة قامت في العام المالي السابق بمحو أمية ما يزيد على 300 ألف شخص، من أصل مستهدف 2 مليون أمي وفقا لخطة الدولة.

وحدد أحمد أسباب عمل الهيئة، ومنها عدم امتلاك قاعدة بيانات بإجمالي عدد الأميين في مصر، وعزوف الكثير من المواطنين عن محو أميتهم، موضحا أن الهيئة جهة تنسيقية ومعنية بوضع الخطط والإشراف على العملية التعليمية في هذا القطاع، وليست منفذة.

وأشار إلى أن الهيئة خاطبت وزارة التربية والتعليم، لتتمكن من البيانات الخاصة بالأميين في مصر بهدف الوصول إليهم، موضحا أن الهيئة في إطار دورها لمحور أمية الكبار عقدت العديد من البروتوكولات مع شركاء المجتمع منهم الأحزاب السياسية وعدد من الجامعات الحكومية، لكن الإشكالية تتمثل في عدم وجود إلزام للجهات بالمشاركة في عملية محو أمية الكبار، هناك 50 جمعية أهلية يجب إلزامهم بالمشاركة، والأحزاب دورها قليل جدًا.

ولفت إلى أن العمل في مجال تعليم الكبار صعب، لأن الشخص الأمي قد لا يرغب في محو أميته، بالإضافة إلى أن كثير من البطاقات الشخصية قد لا توضح الدرجة العلمية، حيث يكتب "ربة منزل" لكثير من السيدات الأمر الذي يصعب منه تحديد الدرجة العملية التي حصلت عليها.

وطالب رئيس هيئة تعليم الكبار، لجنة التعليم والبحث العلمي بالبرلمان، بضرورة دعم الهيئة.