الأحد 26 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

ديوان الإنسان يعشق حرا لماهر النوبي.. مزيج من الحب والغربة والحنين

 ديوان «الإنسان يعشق حرًا»
ديوان «الإنسان يعشق حرًا»


أصدرت دار «دريم»، للترجمة والنشر والتوزيع بالقاهرة، ديوان «الإنسان يعشق حرًا» للشاعر ماهر أحمد النوبي، وهو الديوان الأول للشاعر، يحتوي على العديد من القصائد المتنوعة والمتجددة في الكثير من الموضوعات الأدبية وبصورة شعرية تحمل الكثير من أشجان الحب والغزل وأحزان الغربة وهموم الوطن.

ويشير «ماهر» في إهدائه للديوان إلى أن «الإبداع هو الابن الشرعي للألم والمعاناة فوقت اليسر لا يعطينا وجدا٬ وأهدي أول إصدار لي في عالم الكتابة٬ لمن عانوا وتألموا أيضا بغربتي عنهم».

في أكثر من قصيدة في الديوان ظهرت «الروح المتمردة» لدى ماهر النوبي، الذي يعلن تمرده على واقع أمته المعيش.

وتتنوع موضوعات قصائد الديوان بين الوطني، والعاطفي، والقصائد العامية، بيد أن الرؤية العامة في هذا الديوان تتألف من بعدين أساسيين هما البعد الوطني والبعد العاطفي.

وماهر أحمد النوبي شاعر مصري مقيم في فرنسا، وهذا الإصدار هو الأول له، كما أنه الإصدار الأول لدار «دريم بن» للترجمة والطباعة والنشر والتوزيع بالقاهرة.