الأربعاء 26 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

جدل بين خبراء الكرة بسبب موعد وديتي الفراعنة أمام تنزانيا وغينيا

منتخب مصر
منتخب مصر


حالة من الجدل سيطرت على خبراء الكرة المصرية، بعد الإعلان عن موعد مباراتى المنتخب الوطنى الوديتين أمام منتخبى تنزانيا وغينيا يومى 13 و16 يونيو المقبلين، في ختام إستعدادات الفراعنة للمشاركة في بطولة الأمم الأفريقية للكبار، التي تستضيفها مصر في الفترة من 21 يونيو إلى 19 يوليو المقبلين.

إيهاب لهيطة مدير المنتخب الوطنى، أعلن في وقت سابق، أن الاتحاد الأفريقى لكرة القدم "الكاف"، حدد يوم الحادى عشر من يونيو المقبل، كآخر موعد لإرسال القائمة النهائية للمنتخبات المشاركة في بطولة الأمم الأفريقية، في حين أن المكسيكى خافيير أجيرى، حدد يومى 13 و16 يونيو لمواجهتى تنزانيا وغينيا الوديتين، أي أن المباراتين ستقامان بعد إرسال قائمة النهائية للفراعنة بأسماء اللاعبين المشاركين في البطولة.

وتساءل بعض الخبراء، ما جدوى إقامة المباراتين الوديتين للمنتخب الوطنى بعد إرسال القائمة النهائية للفريق للكاف، وهل هذا يعنى أن أجيرى استقر منذ الآن على أسماء اللاعبين الـ23 الذين سيعتمد عليهم في البطولة ؟

 والإجابة بالطبع لا، خاصة أن البطولة ما زال يتبقى عليها أكثر من شهر ونصف الشهر، ووارد أن يتعرض أي لاعب من القوام الأساسى للمنتخب الوطنى للإصابة أو تراجع المستوى قبل انتهاء المهلة التي حددها الكاف لإرسال القوائم النهائية للفرق المشاركة في كان 2019.

علاء نبيل مدرب المنتخب الوطنى السابق، وصف برنامج إعداد المنتخب الوطنى لبطولة بحجم الأمم الأفريقية بالضعيف جدا، وأكد لـ«فيتو»، أن الفريق كان يحتاج لخوض أربع مباريات ودية على الأقل قبل إنطلاق البطولة، منهما مباراتين لتجربة بعض العناصر الجديدة والوقوف على القائمة النهائية المشاركة في البطولة، والمباراتين الأخريين، لتحديد التكتيك وطريقة اللعب التي سيعتمد عليها خلال البطولة.

وأبدى مدرب المنتخب السابق، اندهاشه من قرار المكسيكى خافيير أجيرى، بتحديد موعد وديتى المنتخب الوطنى، لتقاما بعد إرسال القائمة النهائية، وتساءل ماذا لو ظهر لاعب أو أكثر بمستوى غير مقنع للمدير الفنى، خاصة أن لائحة الكاف تمنع استبدال أي لاعب في قائمة الفريق، واستشهد نبيل بواقعة استبدال محمد ناجى جدو مهاجم الأهلي السابق وضمه لمنتخب مصر على حساب أحمد حسام "ميدو"، في قائمة الفراعنة ببطولة كأس الأمم الأفريقية بأنجولا 2010، وصنع جدو تاريخا سطر باسمه في البطولات الأفريقية كأفضل بديل عندما قاد المنتخب لإحراز لقب كأس الأمم الأفريقية برصيد 5 أهداف حصل بها على لقب هداف الدوري.

أضاف علاء نبيل، أن الجهاز الفنى كان ينبغى أن يحدد موعد الودية الأولى لتقام قبل الموعد الذي حدده الكاف لإرسال القوائم النهائية للفريق وهو الحادى عشر من يونيو، على أن تقام المباراة الثانية بعد إرسال القائمة النهائية، أما ما يحدث حاليا فأقل ما يوصف به هو أن خافيير أجيرى "بيهزر".



Last Update : 2020-02-24 10:22 AM # Release : 0062