رئيس التحرير
عصام كامل

الداخلية تستجيب لاستغاثة مسنة عبر "فيس بوك" وتنقلها لدار الرعاية


استجابت مديرية أمن الإسكندرية بصورة فورية لمناشدة مواطنة مسنة على مواقع التواصل الاجتماعى غير قادرة على الحركة وتقيم بمفردها ولا يقوم أحد برعايتها، وتم نقلها لإحدى دور الرعاية.

ورصدت المتابعة بوزارة الداخلية صورة لسيدة مسنة على مواقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك" تبلغ من العمر 81 عامًا، غير قادرة على الحركة وتقيم بمفردها بشقة كائنة بأحد العقارات بدائرة قسم شرطة سيدى جابر، ولا يقوم أحد برعايتها، على الفور قام قسم حقوق الإنسان بمديرية أمن الإسكندرية بالتواصل مع السيدة المشار إليها وتقديم الدعم النفسى لها.

وعقب تقنين الإجراءات تم نقلها لإحدى دور رعاية المسنين لتقديم كافة أوجه الرعاية لها.

وقد لاقت تلك المبادرة الإنسانية قبولًا واستحسانًا من قِبل المواطنين الذين أثنوا على حرص وزارة الداخلية على المشاركة المجتمعية، ومراعاة البعد الإنسانى والاجتماعى خاصةً للمواطنين كبار السن.

يأتي ذلك في إطار الدور المجتمعى لوزارة الداخلية من خلال تبنى وتدعيم المساهمات والأنشطة الإنسانية إيمانًا بالمسئولية المجتمعية للوزارة التي تهدف إلى بناء جسور الثقة والتعاون مع جمهور المواطنين.