Monday, 16 December 2019
رئيس التحرير
عصام كامل

على طريقة الحاجة سعدية.. 3 مسنات يقعن في فخ المخدرات بالسعودية


على غرار ما حدث في واقعة الحاجة "سعدية عبد السلام" ضحية العمرة المزيفة المقيمة في محافظة الدقهلية بالمملكة ضبطت السلطات السعودية منذ عدة أيام 3 سيدات مسنات بذات الطريقة وبحوزتهن كميات كبيرة من الحبوب المخدرة وتم التحفظ عليهن واحتجازهن.

ويقول "شحاتة فتحى أنور" نجل إحدى السيدات ومقيم بمدينة الزقازيق إن والدته وبرفقتها عدد من السيدات وهن "صباح.ع. إ" 70 عاما، و"فايقة.ع.ع" 63 عاما و"نبويه.ع.ع" 61 عاما، كون في طريقهن لزيارة الأراضى المقدسة وأداء مناسك العمرة الخميس الماضي على يد شخص يدعى "محمد.ع.ال" مقيم أبوكبير والمتبرع بتكاليف الرحلة كاملة.

وأضاف "أنور": "أمى والسيدات الأخريات تجمعن بالمدينة انتظارا لوصول سيارة ميكروباص تقلهن وبرفقتهن معتمر آخر يدعى (السيد ن ا) 56 عاما، وبعض الأقارب وعقب وصوله انطلق بهن إلى مطار القاهرة ثم توجهوا إلى مساكن الشيراتون للقاء المتبرع بالرحلة والذي يدعى أنه داعية إسلامى ومن رواد الخير بمسقط رأسه وأحضر 3 حقائب من سيارته الخاصة ووضعهم مع باقى الحقائب الخاصة بالمعتمرات".

وتابع: "عقب وصولهم للمطار وإنهاء الإجراءات الخاصة بهن والتفتيش انطلقت الطائرة التي تقلهن إلى مطار جدة بالمملكة العربية السعودية وأثناء شروع الأجهزة الأمنية هناك في تفتيش الحقائب تم العثور على كميات كبيرة من المواد المخدرة تقدر بنحو 25 ألف قرص مخدر وفور علم منظم الرحلة وآخر بالواقعة بادر بالهرب قبل أن يتم ضبطهما في مصر الساعات الماضية".

وناشد نجل السيدة المسئولين وعلى رأسهم الرئيس عبد الفتاح السيسي وملك السعودية ووزارة الخارجية والسفير المصري بالمملكة العربية السعودية بضرورة اتخاذ خطوات جادة وسريعة للإفراج عن السيدات الثلاث ومراعاة كبر سنهن وحالتهن المرضية التي تسوء يوما بعد يوم.

يذكر أن الحاجة سعدية وقعت ضحية لنصاب يدعى "عبد الله ا" منحها عمرة مزيفة ووضع في حقيبتها مواد مخدرة من أجل تهريبها إلى المملكة العربية السعودية دون علمها وتم إلقاء القبض على السيدة العجوز بمطار ينبع في 20 مارس من العام الماضي وتم الإفراج عنها فيما بعد.