الأحد 23 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

خبير يكشف أسباب تعطل سيستم امتحانات أولى ثانوي الإلكتروني


أكد أحمد الليثي رئيس مجموعة عمل التعليم بغرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، احترامه ودعمه لعمليات التطوير بنظام التعليم، ولكن ما تم في الأزمة كارثي -على حد قوله-.

وقال «الليثي»، في منشور على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «نحترم وندعم التطوير ولكن ما تم في معالجة الأزمة كارثي، وزارة التربية والتعليم بعد إنفاقها للملايين من أجل بناء بنية تحتية متميزة، قامت باستضافة موقع الامتحانات على سيرفرات أمازون الأمريكية، الاستضافة بتقنية الكلاود «PAAS»، ومعنى «الكلاود» أنها تستوعب أعدادا غير محدودة تفوق 4 ملايين مستخدم، ولكن المشكلة في سيستيم «بيرسون» المسئول عن الامتحانات الـ «System architecture».

ووجه رئيس مجموعة عمل التعليم عدة أسئلة للمسئولين: قائلًا: لماذا لم تعترفوا بأن الخطأ والمشكلة في السيستم؟ لماذا تحاولون دائما أن تعلقوا الأزمة على أن هناك محاولات من الخارج لتدمير منظومة التعليم؟

وتابع: هناك تقنية للاختبارات تسمى «load test» و«QA»، أين ثقتكم أمام الطلاب وأولياء الأمور والمجتمع ككل، نحن ندعم التطوير ونتمنى نجاح التجربة، ولكن احترموا عقولنا واعلموا أنكم مسئولون عن مستقبل جيل بأكمله.

وشهد اليوم الأول لامتحانات التابلت للصف الأول الثانوي حالة من الارتباك، في أول تجربة لتدريب الطلاب على الامتحانات باستخدام أجهزة التابلت، بسبب بعض المشكلات الفنية والتقنية التي ظهرت خلال أداء امتحانات اللغة العربية، سواء مشكلة الأكواد أو ضعف شبكة الإنترنت.

الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، وجه رسالة للطلاب مساء أمس، مؤكدا فيها أن تجربة اليوم كشفت عن العديد من الجوانب التي سنعمل على الاستفادة منها الأيام المقبلة، لتأمين وصول الامتحان التدريبي لأبنائنا الطلاب.

وأشار الوزير إلى أنه بالرصد وجدنا ما يقرب من 3 ملايين محاولة دخول على السيرفر الخاص بالامتحانات، وذلك منذ الدقائق الأولى من صباح الأحد، واستمرت حتى مساء اليوم التي وصلت إلى 4 ملايين محاولة دخول على السيرفر من الساعة 9 صباحًا حتى الساعة 1 ظهرًا، من خارج وداخل مصر، على الرغم من أن عدد طلاب الصف الأول الثانوي على مستوى الجمهورية يبلغ 650 ألف طالب.

ولتلافي هذه المشكلات أعلن وزير التربية والتعليم عدة إجراءات لحل المشكلات التي تواجه الطلاب أثناء أداء الامتحانات بنظام التابلت، لمنع تكرار ما حدث، وهي:

- زيادة سعة السيرفر المخصص للامتحان.

- إصدار كود موحد على مستوى الجمهورية.

- توفير نسخة من الامتحان مساء كل يوم على موقع الوزارة للتدريب عليها للطلاب الذين لم يتوفر لديهم شبكة إنترنت في المدارس أو لم يتم تفعيل الشريحة الخاصة بالتابلت.

- منع الدخول على السيرفر من خارج مصر واقتصاره فقط على الطلاب داخل المدارس بمصر من خلال شبكة الواي فاي بالمدرسة أو من خلال الشريحة التي تم توزيعها على الطلاب.



Last Update : 2020-02-20 09:45 AM # Release : 0061