الجمعة 5 يونيو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

وزير التموين يكشف تفاصيل منظومة الخبز الجديدة


كشف الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، ملامح تطبيق منظومة الخبز المدعم التي تدرس الوزارة تطبيقها خلال المرحلة المقبلة.

وأكد الوزير خلال كلمته، أمام اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، أن منظومة الخبز الجديدة تقوم على فكرة الدعم النقدى المشروط، مثلما يتم مع السلع المدعمة، لافتا إلى أن بطاقات التموين بدلا من أن يكون مسجل عليها عدد الأرغفة سيكون الكارت مشحون فلوس، بقيمة عدد الأرغفة المستحقة لكل مواطن.

وأشار إلى أنه حتى يتم تطبيق المنظومة الجديدة، لابد من حساب إجمالى دعم الخبز، وتقسيمه على عدد المواطنين المستفيدين، متابعا ما يحدث في صرف السلع حاليا أنه يتم صرف سلع بقيمة ٥٠ جنيها لكل مواطن مقيد على البطاقة بحد أقصى أربع أفراد ويتم صرف ٢٥ جنيها لفردين في البطاقة التي تزيد عن أربعة أشخاص بإجمالي ٢٥٠ جنيها، يشترى بهم المواطن سلعا من ٢١ سلعة تعرضها الوزارة لدى البقالين.

وأكد الوزير، أنه لا يمكن تحويل الدعم إلى نقدى، في الوقت الحالى خاصة أن ذلك سيرفع التضخم قائلا: "الدعم النقدى أكثر كفاءة من المشروط ولكنه أقل فاعلية" إلا أنه أكد أن الدعم النقدى المشروط مهم جدا، للحفاظ على ثبات الأسعار، مؤكدا أن المواطن سيحصل على الرغيف بـ٥ قروش في المنظومة الجديدة.

وتابع: عندما يوفر المواطن الخبز وسيتم صرف بدل نقاط له سيوفر قيمة حقيقية ولن يضحك عليه أحد، مشيرا إلى أن تلك المنظومة حال تطبيقها ستساهم في تقليل الاستهلاك بنسبة 10% بما يعادل مليون طن قمح. كما سيتوقف بيع الخبز في الأسواق.

وأضاف: "يتم بيع كيلو العيش بـ٣٠ قرشا في الوقت الراهن ولكن بعد تطبيق منظومة الخبز الجديدة لن يبيع المواطن الخبز لأن قيمة الرغيف الواحد ستكون أعلى من قيمة الكيلو عند استبداله"، وتابع قائلا: "وقتها كل المخابز ستشتغل على الشعرة ومن يبيع الدقيق ويضرب بطاقات وهى الأماكن التي بها مستودعات ولديها مخابز مثل الجيزة وقنا وأسوان والبحيرة لن يتمكن من تكرار ذلك".



Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067