الأربعاء 3 يونيو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

رئيس السكة الحديد يشكو ضعف الموارد لـ «النواب» (فيديو)


اشتكى رئيس هيئة سكك حديد مصر، المهندس أشرف رسلان، لوفد لجنة النقل والمواصلات بالبرلمان، من قلة الموارد المالية التي توفرها الدولة لتطوير مرفق السكة الحديد، وهو ما أثار غضب وفد البرلمان الذي رد بكل حزم على هذه المطالبات.

جاء ذلك خلال جولة وفد لجنة النقل بالبرلمان لموقع حادث قطار محطة مصر وورش "أبى غاطس" المجاورة لمحطة رمسيس، والتي شهدت انطلاق الجرار الذي تسبب في الحادث أمس الأربعاء.

ورد النائب هشام عبدالواحد، رئيس لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، على مطالبات رئيس الهيئة، بقوله: "يا جماعة قلنا كذا مرة لو عايزين فلوس قولوا لنا، واحنا مش بنأخر عليكم حاجة"، متسائلًا: "إنتوا عمركم طلبتوا فلوس من البرلمان ورفض؟".

ليعيد رسلان حديثه مرة أخرى، قائلًا: "إحنا قلنا الحل هو توفير فلوس للتطوير". وسأل رئيس اللجنة البرلمانية: "في حاجة كانت تقدر توقف القطار من هنا لحد هناك؟".

وأجاب المهندس سامى عفيفى نائب رئيس الهيئة لقطاع الصيانة بهيئة سكك حديد مصر: "لا مفيش حاجة حضرتك لأنه كان مسرب يعني مكنش رابط وكان فاتح السرعات على الآخر".

وعقب النائب وحيد قرقر عضو اللجنة، ووجه سؤالا لقيادات الهيئة قائلا: "يعني مفيش حاجة تكنكل زي إللى موجودة في كل الدول".

ليرد عليه نائب رئيس الهيئة لشئون الصيانة، قائلًا: "ده وضع طبيعي"، فقاطعه رئيس اللجنة البرلمانية بقوله: "ركز معايا هنا، في وسائل أخرى نحن نستطيع أن نوقف بها القطار أوتوماتيكيا بدل التحكم الذاتى"

ليرد عليه نائب رئيس الهيئة: "لا مكنش ممكن، بس كان ممكن من البرج بقي".

وقال النائب وحيد قرقر،: "البرج كان هيدخل قطار تاني لولا سمع الناس بتقول حاسب".

وتابع قرقر، أن الحادث تسبب فيه عنصر بشري وهو ما لا نريد تكراره في المستقبل، قلنا من قبل لابد من وجود 2 سائق في جرارات الورش أو في الطوالى، مينفعش قطار بعد كده يطلع من المحطة إلا لما يكون فيه سائقين اثنين زي زمان".



Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067