السبت 22 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

صلاح هاشم: طرح مبادرات لتمويل المشروعات بفائدة أقل يخلق نوعا من التعارض

الدكتور صلاح هاشم، أستاذ التخطيط والتنمية بجامعة الفيوم
الدكتور صلاح هاشم، أستاذ التخطيط والتنمية بجامعة الفيوم


أكد الدكتور صلاح هاشم، أستاذ التخطيط والتنمية بجامعة الفيوم أنه عادة يتم إطلاق مبادرات في ظروف استثنائية، وفي الغالب يكون نجاحها محدودا، حينما تكون هناك مؤسسات معنية بنفس الشأن.

وتابع في تصريحات خاصة لـ "فيتو": "لدينا مبادرات أطلقتها الدولة ممثلة في البنك المركزي لتمويل المشروعات الصغيرة، ولدينا أيضا سياسات عامة للدولة تتمثل في تواجد جهاز تنمية المشروعات، والذي يمنح تمويلات بفائدة 18%، بينما مبادرة البنك المركزى تمنح القروض بنسبة فائدة 5%، وهو ما يعتبر تعارضا ضد سياسات الائتمان للدولة، لأن الشاب سيلجأ للاقتراض بفائدة أقل مما يشكل نوعا من العزوف عن التعامل مع المؤسسات".

كما كشف أن فكرة «التقييم والمتابعة» لا تتوافر في المبادرات، فغالبا ينتهى عند الاقتراض بينما مع مؤسسات الدولة تكون هناك محاسبة، موضحا أن المبادرات لا تحقق النجاح بالدرجة المطلوبة؛ لأنها تنفذ بعيدا عن السياسات الائتمانية التي تنفذها المؤسسات المعنية بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

يذكر أن البنك المركزي المصري أطلق مبادرة «رواد النيل» لدعم نمو الشركات الصغيرة وتشجيع تأسيس الشركات الناشئة في القطاعات الاقتصادية المستهدفة باستخدام التكنولوجيا الحديثة وتقديم الدعم الفني والإداري، بالتنسيق المستمر مع جميع الشركاء المعنيين في المنظومة الاقتصادية، بهدف دعم المنتج المحلي وزيادة قدرته التنافسية.

وتصل مدة المبادرة إلى خمس سنوات تنفذها جامعة النيل الأهلية بالتعاون مع جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر ووزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، وأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، والبنوك والمعهد المصرفي المصري -الذراع التدريبي للبنك المركزي- والعديد من الجهات.



Last Update : 2020-02-20 09:45 AM # Release : 0061