الجمعة 28 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

بـ696 دبابة و700 مدرعة.. جيش فنزويلا يتأهب لمواجهة التدخل العسكري (فيديو)


تصاعدت الأزمة الفنزويلية خلال الأيام الأخيرة ليتحول المشهد من احتجاجات ضد نظام الرئيس نيكولاس مادورو إلى أزمات سياسية مع كولومبيا وحالات كر وفر على الحدود بين الجيش الفنزويلي ومتظاهرين فضلا عن انشقاق بعض العسكريين عن الرئيس مادورو والانضمام لصفوف المعارضة لتنذر بتدخل عسكري أوروبي لحسم الموقف لصالح معسكر زعيم المعارضة ورئيس الجمعية الوطنية الفنزويلية خوان جوايدو الذي نفسه رئيسا انتقاليا في 23 يناير الماضي.

تدخل أمريكي
وتلوح الولايات المتحدة الأمريكية بإمكانية إرسال قوات عسكرية إلى فنزويلا لدعم زعيم المعارضة خوان جوايدو، الذي أعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد الشهر الماضي، خاصة بعدما أعلن الجيش الفنزويلي دعمه للرئيس الحالي نيكولاس مادورو، مؤكدا أنه لن يسمح لزعيم المعارضة بالوصول إلى الحكم.

قدرات الجيش
ونشر موقع "جلوبال فير بور" الأمريكي قدرات الجيش الفنزويلي، الذي يمثل خامس أقوى جيش في أمريكا الجنوبية، ويحتل المرتبة رقم 46 بين أقوى 136 جيش في العالم.

ويتجاوز تعداد الشعب الفنزويلي 31 مليون نسمة بينهم أكثر من 14 مليون شخص قوة بشرية متاحة للعمل، ويزيد عدد الأشخاص، الذين يصلحون للخدمة العسكرية 11 مليون شخص، بينما يصل إلى سن التجنيد سنويا 552 ألف شخص.

ويصل إجمالي القوات العسكرية التابعة للجيش الفنزويلي إلى 123 ألف شخص، بينهم 115 ألف جندي قوات عاملة.

وتضم القوات الجوية الفنزويلية 280 طائرة حربية، بينها 39 مقاتلة، و39 طائرة هجومية، إضافة إلى 104 مروحية، ومروحيات هجومية أخرى.

ويمتلك الجيش الفنزويلي 696 دبابة، و700 مركبة مدرعة، و57 مدفع ذاتي الحركة، و104 مدافع ميدان، و52 راجمة صواريخ.

وتتكون القوات البحرية الفنزويلية من 50 قطعة بحرية، بينها 3 فرقاطات وغواصتين، إضافة إلى كورفيتات وكاسحات ألغام.

قطع علاقات
وأعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادرور عن قطع العلاقات مع كولومبيا أمس السبت، مطالبا الدبلوماسيين الكولومبيين بمغادرة فنزويلا خلال 24 ساعة، على خلفية إغلاق الحدود لمنع إدخال المساعدات.

ودعا خلال كلمة له، أمام حشد من أتباعه، الشعب والقوات المسلحة للدفاع عن البلاد في حال تعرضه لشيء ما، قائلا:" "أعطي الأمر للشعب والقوات المسلحة الفنزويلية، في حال سمعتم في يوم ما في الأخبار حدوث شيء ما لي، لا تترددوا ولو لثانية في النزول إلى الشوارع لحماية الوطن".

وأوضح أن إغلاق حدود فنزويلا هدفه الدفاع عن حرية البلاد، داعيا الشعب الفنزويلي لدعم حكومته والوقوف ورائها.

وأطلقت قوات من الجيش الفنزويلي قنابل الغاز المسيل للدموع على مواطنين كانوا يحاولون عبور الحدود مع كولومبيا بحثا عن فرصة عمل، كما اشتبك أنصار المعارضة مع الشرطة الفنزويلية في عدة أماكن على الحدود مع كولومبيا في محاولة لإدخال المساعدات الأمريكية لفنزويلا.



Last Update : 2020-02-27 12:36 PM # Release : 0063