رئيس التحرير
عصام كامل

قاضي كفر الشيخ لـ«قاتل أسرته»: قتلت الإنسانية في أعز مقدساتها


"قتلت الإنسانية في أعز مقدساتها وقتلت المودة والرحمة.. قتلت نفسا ثم ثانية ثم ثالثة ثم الرابعة، فمن هم.. إنهم زوجك واأولادك، فالدابة ترفع حافرها عن صغيرها خشية أن تصيبه بأذى أما أنت فرفعت عليهم السكين.. لذا لم تجد هيئة المحكمة من سبيل للرافة وإنما اتفق أعضاؤها على وجوب القصاص".. تلك الكلمات كانت للمستشار بهاء الدين المري رئيس محكمة الجنايات، والذي قرر إحالة أوراق الطبيب قاتل زوجته وأطفاله بكفر الشيخ للمفتي لأخذ الرأي الشرعي لإعدامه.

وقررت المحكمة إحالة أوراق الطبيب المتهم بقتل أسرته لمفتي الجمهورية لإعدامه، وحددت جلسة الأول من مارس للنطق بالحكم.

وكان المستشار نبيل صادق، النائب العام، أمر بإحالة المتهم بقتل زوجته وأطفاله بحي سخا بمدينة كفر الشيخ، إلى المحاكمة الجنائية العاجلة، بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار، والترصد وحيازة سلاح أبيض "سكين".

وحضر القاتل من محبسه إلى الجلسة وسط حراسة أمنية مشددة بإشراف العميد محمد عمار، مدير المباحث الجنائية، حيث شهدت الجلسة تواجد عدد كبير من المحامين المتطوعين عن أسرة المجني عليهم.

وكانت منطقة سخا بمدينة كفر الشيخ، قد شهدت حادثًا مأساويا في ليلة رأس السنة، حيث تم العثور على أخصائية تحاليل طبية وأطفالها الثلاثة مقتولين داخل شقتهم السكنية الكائنة بالطابق الخامس ببرج عمر بن الخطاب.

وتبين أن المتهم هو زوج المجني عليها المبلغ عن الحادث، والذي اعترف بارتكاب الواقعة وأرشد عن المشغولات الذهبية الخاصة بزوجته والتي أخفاها لتضليل رجال الأمن.