X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 23 يناير 2019 م
محمود سعد يتجول في أسيوط ويلتقي الابن الأكبر لـ«خط الصعيد» (صور) هنيدي يخوض تحدي«العشر سنوات» بصورة لتامر حسني الاشتباه في جسم غريب أسفل كوبرى القرشي بطنطا (صور) هالة زايد: النظام الصحي بإنجلترا الأقوى في العالم سموحة يتعادل سلبيًا مع إنبي بالدوري الممتاز تراجع أسعار الذهب في التعاملات المسائية الألفي: هزيمتنا أمام فرنسا في مونديال 2001 مستحقة ولم نتعرض لظلم تحكيمي أحمد الأحمر: قدمنا مباريات جيدة في المونديال وفخورون بما تحقق عاصم السعدني: الفوز على تونس يمنحنا ثقة كبيرة قبل البطولة الأفريقية طموح منتخب اليد في تحقيق مركز متقدم بالمونديال ممكن بشرط مدبولي ونظيره الأردني يبحثان عقد اجتماعات اللجنة المشتركة بين البلدين البرازيل تحتل المركز الـ 9 في بطولة العالم لكرة اليد الحبس سنة مع إيقاف التنفيذ لمأذون اقتحم مدرسة بسلاح ناري في الدقهلية جلسة بين مؤمن زكريا ومدير تعاقدات الأهلي لحسم انتقاله للسعودية احتفالات عيد الشرطة في إذاعة الشرق الأوسط.. غدا أيمن صلاح: منتخبنا قدم أداء جيدا أمام تونس بمونديال اليد تعادل سلبي بين سموحة وإنبي في الشوط الأول يحيى خالد أفضل لاعب في مباراة مصر وتونس بمونديال اليد تأجيل تظلم سعاد الخولي على منعها من التصرف في أموالها لـ19 مارس



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الأخبار + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

مرصد الإفتاء: القاعدة وداعش يتنافسان على تجنيد عناصر من الخليج

الجمعة 11/يناير/2019 - 03:27 م
تنظيم داعش الارهابى تنظيم داعش الارهابى مصطفى جمال
 
أكد مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء أن وحدة التحليل والمتابعة رصدت خلال الأسابيع القليلة الماضية نشاطًا إعلاميًّا تحريضيًّا للتنظيمات الإرهابية (القاعدة، داعش) ضد دول الخليج العربي، وعلى رأسها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات الشقيقة.

ويأتي ذلك في ظل توسعات عمليات تنظيم القاعدة في اليمن مطلع العام الحالي، وهو ما يمثل تحذيرًا للمنطقة برمتها.

وأضاف المرصد أنه في أقل من شهر واحد خرج تنظيم القاعدة وداعش بإصدارين مرئيين حملا نفس الرسالة والمضمون في الهجوم على المملكة وسياساتها، واتهامها بالتعاون مع أمريكا وإسرائيل ضد الإسلام والمسلمين، كما اتهمتا سياسات المملكة الإصلاحية في مجالي الفن والترفيه بأنه وسيلة لنشر الفجور والفسق بالبلاد.

وأوضح المرصد أن الإصدار الأول جاء لتنظيم القاعدة بث فيها كلمة لـ "أيمن الظواهري" تحت عنوان "صهاينة الجزيرة"، ركز فيه على انتقاد سياسة المملكة منذ تأسيسها وصولًا إلى ولي العهد "محمد بن سلمان"، متهمًا إياه بتعميق العلاقات بين المملكة وأمريكا وإسرائيل، ونشر الفسق واعتقال العلماء.

كما تطرق الإصدار للحديث عن علاقة دولة الإمارات الشقيقة بالولايات المتحدة وإسرائيل، منتهيًا بتذكير شعب الجزيرة بالأدوار التي لعبها أبناؤها في إطار نصرة الإسلام عبر دعم الجهاد.

وأكد أن الحل لمواجهة المملكة يتمكن في ثلاث استراتيجيات، هي: الهجرة والجهاد والاتحاد، داعيًا إلى استهداف المصالح الأمريكية والإسرائيلية داخل المملكة.

وتابع المرصد أن الإصدار الثاني كان لتنظيم داعش بعد أسابيع قليلة من الإصدار الأول للقاعدة حاملًا لعنوان: "من سيخرج المشركين من جزيرة العرب"، وهو لا يختلف كثيرًا عن مضمون رسالة الظواهري السابقة، بل إنه اتخذ عنوان الإصدار من آخر مشهد في إصدار القاعدة، كما استخدم نفس مشاهد الفيديو الداخلية، لكنه ركز بشكل أساسي على علاقة دول الخليج خاصة المملكة والإمارات بالمسيحيين.

وأشار المرصد إلى أن التقارب بين القاعدة وداعش في التحريض ضد المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات الشقيقة ليس وليد اللحظة، ولكنه يتزايد خلال الفترة الحالية، حيث تسعى تلك الجماعات إلى توظيف أجواء حادثة الصحفي "جمال خاشقجي" والهجوم على أدوار المملكة في اليمن، بالإضافة إلى وجود تيارات معارضة لسياسات الإصلاح داخل المملكة؛ وذلك رغبة من تلك الجماعات في تجنيد عناصر جديدة لها من شبه الجزيرة العربية، وربما للحصول على تمويل من جماعات وأفراد مناهضة للمملكة وسياساتها.

وتابع المرصد أن هذا النشاط الإعلامي يتواكب مع محاولات تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية الموجود في اليمن لاستعادة نشاطه الإرهابي في محافظة أبين، خاصة بعد المحاولات الدولية لإعادة الاستقرار في اليمن، ومحاولة التوصل لاتفاق بين الحكومة اليمنية والحوثيين لوقف إطلاق النار.

وحذر المرصد من تحول التقارب بين داعش والقاعدة حول رؤيتهما المتطرفة للمملكة ودولة الإمارات من نطاق التقارب الإعلامي إلى التقارب الميداني خاصة في اليمن، كذلك حذر المرصد من خطاب تنظيم القاعدة الذي بات يعتمد بشكل أساسي على طرح قضايا اجتماعية وسياسية أكثر منها دينية أو دعوية في تحريضه دول ضد الدول المسلمة، داعيًا إلى ضرورة تكثيف الجهود الإقليمية لمنع تجنيد عناصر جديدة أو تمويل جماعات إرهابية في المنطقة.

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات