Sunday, 15 December 2019
رئيس التحرير
عصام كامل

برلماني يتقدم بمذكرة لوزير الإسكان لبحث استقالة مجلس أمناء الشروق


تقدم إبراهيم حجازي عضو مجلس النواب عن دائرة القاهرة الجديدة، بمذكرة إلى رئيس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الدكتور مصطفى مدبولى، يطالبه بتحري الحقيقة حول أسباب استقالة مجلس أمناء مدينة الشروق.

وطالب "حجازي"، رئيس الحكومة الدكتور المهندس مصطفى مدبولى، بتشكيل لجنة وزارية لتقصى الحقائق في أسرع وقت حتى لا تتوقف حركة التنمية بمدينة الشروق واتخاذ الإجراءات التصحيحية التي من شأنها أن تفعل قيام مجالس أمناء المدن الجديدة بالاختصاصات المنوطة إليه طبقا لقرار وزير الإسكان 107 لعام 2018، مناشدا الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان بتوجيه طلبه إلى اللجان المختصة بالمجلس.

ووجه "حجازي"، رسالة إلى الدكتور على عبد العال، رئيس البرلمان، قال فيها: "لقد ساهمت منذ أغسطس 2016 وعلى مدار سنتين كعضو مجلس نواب، وبفضل المساعدات الذي تقدمت بها وزارة الإسكان، في إصدار قرار وزير الإسكان خلال يناير الماضي، والذي عدل من اختصاصات مجالس أمناء المدن التابعة لوزارة الإسكان والمجتمعات العمرانية الجديدة ليكون لمجالس أمناء المدن الجديدة متابعة خطة التنمية بالمدينة".

وأكد أن قرار الوزير نص أيضا على اختيار ممثلى المجالس من خلال لجنة مشتركة تضم عضوا أو أعضاء مجلس النواب ممثلى المدينة وممثلى الجهات الأمنية بالمدينة ورئيس جهاز المدينة طبقا لمعايير محددة ومقابلات شخصية لتلك اللجنة.

وأضاف: من المحزن أن تأتى هذه الاستقالة المسببة بعد أقل من ستة أشهر من تطبيق اختصاصات مجالس الأمناء الجديدة التي تعطى سلطة لتلك المجالس متابعة خطط التنمية بالمدينة.