الأحد 23 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

«الطاعة العمياء».. أبرز 3 معلومات عن وزير الدفاع الأمريكي الجديد


بشكل مفاجئ أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في حسابه على "تويتر" اليوم الأحد، عن اختيار نائب وزير الدفاع "باتريك شانهان"، قائما بأعمال وزير الدفاع، بعد استقالة جيمس ماتيس، وقال إنه سيباشر العمل في الأول من يناير المقبل، موضحا أن لديه قائمة طويلة من الإنجازات خلال عمله نائبا لوزير الدفاع، وقبله في شركة "بوينج" للطائرات.

و"شانهان" رجل أعمال أمريكي سابق ونائب وزير الدفاع الحالي، وعرف بعلاقته الطيبة مع ترامب ونائبه، مايك بنس، وطاعته العمياء لهما، وقالت تقارير إعلامية إنه ليس له علاقة له بالأوضاع السياسية ووضع الخطط الإستراتيجية، ولكنه رجل أعمال فقط، وتتركز أعماله داخل وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" على التخطيط وتحديث خطط الوزارة.

نشأته وتعليمه

ولد "شانهان" في 27 يوليو عام 1962، ودرس بجامعة واشنطن، وحصل على بكالوريوس في العلوم وماجستير في الهندسة الميكانيكية وإدارة الأعمال من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

عمله في بوينج

انضم شاناهان إلى شركة بوينج عام 1986، ليعمل بخدمات الكمبيوتر وبرنامج بوينج 777، وشغل أدوارا إدارية فيما يتعلق بأنظمة الدفاع عن الصواريخ بالإضافة إلى برامج تجارية، ثم عمل نائبا لرئيس الشركة، ثم مديرا عاما البرنامج بوينج 757، وكان مسئولا عن تصميم البرنامج وإنتاج وتوزيع الطائرات، وتدرج ليكون نائب الرئيس والمدير العام للشركة في فيلاديفيا، وكان مسئولا عن جميع برامج وأنشطة موقع جيش الولايات المتحدة في فيلادلفيا وميسا بولاية أريزونا.

وفي عام 2016، أصبح نائب أول للرئيس ومسئول عن سلسلة الإمدادات والعمليات لبوينج، وعمليات التصنيع ووظائف إدارة الموردين بها، ثم عضوا بالمجلس التنفيذي للشركة.

عمله بالدفاع 

وفي 16 مارس 2017، أعلن ترامب عن نيته ترشيح شاناهان في منصب نائب وزير الدفاع الثالث والثلاثين، وهو ثاني أعلى موقع مدني في البنتاجون، وكان مسئولا عن خطط زيادة حجم الجيش، وتركزت مهمته على رفع تقرير يومي لوزير الدفاع جيمس ماتيس وإدارة ميزانية البنتاجون، كما كان يشرف على العمل بالقوات الفضائية الجديدة المقترحة من ترامب.

وفي لقاء مع باتريك، قال إنه يرى أن وظيفته هي تفعيل إستراتيجية الدفاع الوطني وقيادة التغيير النظامي وإعادة هيكلة المنظمة لزيادة أدائها، منتقدا تركيز البنتاجون على العمليات العسكرية والميزانية والجهد، وقال إن عليه التركيز على الإنجازات والنتائج والأداء وخطط التحديث.

عرقلة ترشحه 

هدده السيناتور الراحل جون ماكين خلال جلسة الاستماع الخاصة به بالكونجرس بعرقلة ترشحه، بعد أن كتب خطابا حول تقديم الأسلحة لكوريا، موضحا أنه لا يستطيع الوصول إلى معلومات عسكرية سرية من أجل اتخاذ قرار بشأن الأمر، ولكنه وافق على ترشحه رسميا كنائب للدفاع في 19 يوليو 2017.



Last Update : 2020-02-20 09:45 AM # Release : 0061