السبت 30 مايو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

أحد ورثة حسن كامي ينفي بيع مقتنيات «المستشرق».. و«فيتو» تؤكد صحة توقيع البيع (فيديو)


نفى اللواء ممدوح محمود، زوج شقيقة الفنان الراحل حسن كامي، صحة ما أعلنه الدكتور مصطفى الفقي بشراء مكتبة الإسكندرية لمقتنيات «المستشرق» من ورثته، مؤكدًا أن أسرة الراحل لم تبع المكتبة حتى الآن.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «حضرة المواطن»، المذاع على قناة «الحدث اليوم»، تقديم الإعلامي سيد على، أن مكتبة الإسكندرية لم تتواصل مع ورثة الراحل حسن كامي ولم توقع أي اتفاق بشأن بيع مقتنيات «المستشرق»، مشيرًا إلى أنه لا تزال التحقيقات التي تجريها النيابة حول ملكية المكتبة وفيلا الفنان الراحل قائمة.

وأشار إلى أن لا أحد يضع يده على مكتبة الفنان الراحل حسن كامي، معقبًا: «هي دلوقتي متشمعة بأمر من النيابة العامة».

ومن ناحية أخرى أكدت مى عبد الرحمن المحرر الثقافى بـ«فيتو»، أن مكتبة الإسكندرية وقعت بالفعل عقد وعد بالبيع مع ورثة الراحل حسن كامى في حضور ممثلين لبعض الجهات في الدولة المصرية.

وأشارت عبدالرحمن إلى أنها لديها من المستندات ما يؤكد دقة ما نشرته «فيتو»، حول توقيع مكتبة الإسكندرية وأسرة الراحل على مجموعة الراحل حسن كامى الورقية (المطبوعة والمخطوطة والمرسومة والصور) سواء داخل مكتبة المستشرق أو خارجها.

يذكر أن الدكتور مصطفى الفقي، المفكر السياسي ورئيس مكتبة الإسكندرية، أن المكتبة وقعت عقدا قانونيا مع أسرة الفنان الراحل حسن كامي، بشراء المجموعات التراثية والمقتنيات النادرة الخاصة بمكتبة «المستشرق».

وأشار في تصريح خاص لـ«فيتو» إلى أن العقد ينص على أن يكون لمكتبة الإسكندرية أولوية شراء تلك الكتب التراثية، وذلك في حالة حسم النزاع القائم بين ورثة حسن كامي وادعاءات المحامي.

وكانت «فيتو» قد نجحت في حملتها التي قادتها للحفاظ على إرث حسن كامي الثقافي والفكري، والتي لاقت قبولًا كبيرًا بين أوساط المهتمين بالثقافة المصرية وعدد من الشخصيات المصرية الوطنية، وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على مكتبة «المستشرق»، من قبل الجهات المعنية بالأمر، وبالفعل تم التحفظ على المكتبة.



Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067