الإثنين 24 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

رئيس أكاديمية الشرطة: مفهوم الأمن تغير ليشمل جميع مجالات الحياة

اللواء دكتور أحمد إبراهيم مساعد وزير الداخلية رئيس اكاديمية
اللواء دكتور أحمد إبراهيم مساعد وزير الداخلية رئيس اكاديمية


قال اللواء دكتور أحمد إبراهيم مساعد وزير الداخلية رئيس اكاديمية الشرطة، إن السنوات الأخيرة شهدت تطورات هائلة أدت إلى تغيير مفهوم الأمن ليشمل كافة مجالات الحياة.

وأضاف اللواء أحمد إبراهيم، أن مفهوم الأمن الشامل زاد من أعباء ومسئوليات الشرطة، لتوفير متطلبات المواطنين من الأمن.

وأكد مساعد وزير الداخلية، خلال فعاليات ندوة المبادرات والانجازات، أن المؤسسة الأمنية تؤمن بدورها لخدمة المواطنين، كما قامت المؤسسة بتدشين العديد من المبادرات لخدمة المواطنين ومنها مبادرة "كلنا واحد" التي تهدف لتوفير السلع للمواطنين بأسعار مخفضة وحملات مكافحة المخدرات لحماية الشباب كما قامت وزارة الداخلية بالعديد من المبادرات منها استقبال مستشفيات الشرطة للمواطنين بالمجان وتوجيه القوافل الطبية للكشف على المواطنين بالقرى والمحافظات.

جاء ذلك خلال انطلاق فعاليات ندوة وزارة الداخلية عن الدور المجتمعى تحت عنوان "مبادرات - إنجازات" وذلك في إطار حرص الوزارة على توفير كافة السبل لخدمة المواطنين ورفع للمعاناة عن كاهلهم من خلال المبادرات المجتمعية والخدمية والإنسانية المختلفة.

وتحرص وزارة الداخلية، على تدعيم أواصر التواصل المجتمعي وبناء جسور تعاون وتقديم كافة أوجه الدعم وتطوير الخدمات الجماهيرية تحت رعاية اللواء محمود توفيق وزير الداخلية.

ويشارك في الندوة اللواء الدكتور أحمد إبراهيم مساعد وزير الداخلية رئيس أكاديمية الشرطة، واللواء خالد فوزى مساعد وزير الداخلية لقطاع الإعلام والعلاقات، واللواء زكريا الغمرى مساعد وزير الداخلية لقطاع السجون، واللواء مجدى السمرى مساعد وزير الداخلية لمكافحة المخدرات، واللواء مجدى القمرى مدير إدارة رعاية الأحداث، والدكتور طلعت عبد القوى رئيس الاتحاد العام للجمعيات الأهلية.

كما يشارك في الندوة عدد من طلاب الجامعات المصرية وضباط وقيادات القوات المسلحة وضباط الشرطة من مختلف القطاعات.

وشارك في الندوة أيضا الدكتورة بسنت فهمى عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، واللواء محمد طارق الأعصر مساعد وزير الداخلية لقطاع الأحوال المدنية، واللواء طارق عزت مساعد وزير الداخلية لقطاع الخدمات الطبية، واللواء شريف جلال مساعد وزير الداخلية لقطاع حقوق الإنسان، واللواء أشرف محمود لقطاع المؤسسات، واللواء حاتم فتحى مدير مركز بحوث الشرطة، واللواء دكتور عصام أبو العز مدير إدارة شرطة الرعاية اللاحقة، والدكتورة نيرمين البحطيطى المدير التنفيذى لمؤسسة للتنمية والدمج المجتمعي.

وتهدف الندوة التي شارك بها رموز المجتمع المدنى والجهات الحكومية و10 من مساعدة وزير الداخلية، إلى إلقاء الضوء على المبادرات الاجتماعية لوزارة الداخلية وتسليط الضوء على مسئولية الوزارة في تحقيق الأمن الاجتماعي للوزارة وتحقيق الاستقرار الداخلى، بالإضافة إلى إلقاء الضوء على جهود الوزارة في تعزيز العلاقة مع المواطنين، وبناء جسور الثقة والتعاون معهم.



Last Update : 2020-02-24 10:22 AM # Release : 0061