الثلاثاء 28 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

جماعة ضغط يهودية تحث الأمريكيين على دعم خطة تطهير عرقي بالضفة

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية


كشف تقرير أمريكي أن جماعة ضغط يهودية تعمل بهدوء على دفع المشرعين الأمريكيين في الكابيتول هيل والرموز المهمة في البيت الأبيض لدعم خطة ممولة أمريكيًا للتطهير العرقي في الضفة الغربية.

وبحسب "ذا انتربيست" الأمريكية فإن الخطة تعد محاولة لإعادة التشكيل العرقي والسكاني في الضفة الغربية ودفع الفلسطينيين للهجرة إلى الخارج.

وتدعى المنظمة اليهودي تحالف الدفاع من أجل إسرائيل، ولو نجحت الخطة وصدر تشريع في يناير المقبل فسيتم تحويل كل الدعم الأمريكي المخصص في الأمم المتحدة للجهود الإنسانية من أجل الفلسطينيين إلى برنامج تديره الحكومة الإسرائيلية.

وبحسب مسودة للمقترح فسيتم تخصيص الأموال لمساعدة إعادة توطين الفلسطينيين في دول مثل تركيا والسويد والإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة.

ويدعم تحالف الدفاع من أجل إسرائيل وهي مجموعة ضغط أنشأها التحالف اليهودي المسياني الأمريكي، وهو تحالف غير ربحي يمثل اليهود الأمريكيين الذين تحولوا إلى المسيحية ولكنهم لا يزالون يمارسون بعض الشعائر الدينية اليهودية.

وتعتقد المنظمة أنه على كل الفلسطينيين مغادرة البلاد ومن يصمم على البقاء فسيعيش تحت قانون الغرباء، وهذا يعني أنه لا يستطيع التصويت ولا المشاركة في سيادة الأرض.