السبت 29 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

خبير أسواق مال: أزمة صفقة جلوبال تليكوم أثرت على البورصة بشكل كبير

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية


قال محمد شعراوى خبير أسواق المال، إن صفقة جلوبال تليكوم وما حدث فيها من أهم العوامل التي أدت إلى التراجع الكبير للبورصة خلال الفترة الماضية حيث كان هناك عرض شراء مقدم بقيمة 17 مليار جنيه، إلا أن الهيئة العامة للرقابة المالية لم ترد على عرض الشراء.

وتابع: "وبمرور الوقت تم سحب الصفقة، بعد أن أعلنت الهيئة أن جلوبال تليكوم مطالبة بسداد ضرائب قيمتها 950 مليون جنيه، ولابد من سدادها، ولو تمت الصفقة لما هبطت البورصة بهذا الشكل المخزى وتأثرت بسببه خطة الحكومة للطروحات، وربحت السوق نحو 17 مليار جنيه كانت ستدعم السيولة، وارتفع المؤشر إلى 20000 نقطة بدلا من الهبوط لـ 13000 نقطة بنهاية أكتوبر 2018".

وأضاف أن جلوبال تليكوم تأثرت بإلغاء الصفقة، حيث هبط سهم جلوبال تليكوم من 6.5 جنيهات قبل إلغاء الصفقة إلى ما دون 2.60 جنيه حاليا، وهو تراجع كبير لأحد أهم الأسهم القيادية ذات الوزن الكبير مثل CIB، مشيرا إلى أن جلوبال تليكوم تعتزم زيادة رأس مالها خاصة أن عليها مديونية بقيمة 500 مليون دولار أي ما يساوى 9 مليارات جنيه سيتم سحبها من السوق، وهو ما يعد خسارة كبيرة للسوق الذي يعانى في الأساس من أزمة سيولة كبيرة.



Last Update : 2020-02-27 12:36 PM # Release : 0063