الأربعاء 26 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

«الخبز» ملك الشائعات.. مروجو الأكاذيب يستهدفون السلعة الأهم عند المصريين.. مجلس الوزراء ينفي ارتفاع سعره أكثر من مرة.. التموين في مهمة مواجهة «الأخبار المضروبة».. و«اللاوندي» يوضح الأسباب


ما يحدث يشير إلى أن الشائعات لم تكن مجرد أخبار غير صحيحة أطلقها البعض دون علم، فانتشرت حتى تم نفيها، تلك الصورة الكلاسيكية تغيرت وأصبحت صناعة الشائعات منهجا تقوم به أجهزة ومنظمات، هدفها الأول والأخير إثارة البلبلة.

ربما لتلك الأسباب خصص الرئيس عبد الفتاح السيسي جلسة في منتدى شباب العالم الأسبوع الماضي، لمناقشة صناعة الشائعات التي بات انتشارها سهل في ظل مواقع التواصل الاجتماعي، كما حذر من التدمير عن بُعد بسبب تلك الشائعات.

رغيف الخبز وما يحدث معه هو أبرز الأمثلة على ذلك، فالسلعة الإستراتيجية الأهم عند المصريين باتت هدفا لمروجي الشائعات وصناعتها، وتكررت خلال الأشهر الماضية شائعات ارتفاع أسعاره، رغم نفي الحكومة أكثر من مرة لذلك الخبر، خاصة أن رغيف الخبز قضية حياة أو موت بالنسبة للمصريين.

مجلس الوزراء

وكانت آخر تلك الشائعات، عندما انتشر في بعض المواقع الإخبارية وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي أنباء تفيد بعقد باعتزام الدولة برفع سعر رغيف العيش لـ55 قرشا، وصرف 75 جنيها بدل نقدي لكل فرد بالأسرة.

وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية التي نفت تلك الأنباء بشكل قاطع، مؤكدة أن الوزارة ملتزمة بصرف رغيف الخبز للمواطنين على بطاقات الدعم بخمسة قروش دون أي زيادة.

وأشارت الوزارة إلى استمرار العمل بمنظومة الخبز الجديدة وعدم حدوث أي خلل بها مع استمرار عملية حصول المواطنين على الخبز بشكل طبيعي، موضحة أن المنظومة الجديدة ساعدت على تقليل نسبة الفاقد في الدعم المخصص لرغيف الخبز.

وأضافت الوزارة أن هناك حملات رقابية بصفة مستمرة على جميع المخابز بمختلف محافظات الجمهورية للتعرف على مدى سهولة حصول المواطن على حصته الكاملة، وفقًا للأسعار المقررة من قبل الوزارة بواقع 5 قروش لكل رغيف.

وزارة التموين

لم يكن هذا النفي الأول، في أكتوبر الماضي نفت وزارة التموين والتجارة الداخلية ما تردد من أنباء بشأن زيادة سعر رغيف الخبز المدعم.

وأكدت الوزارة التزامها التام بصرف رغيف الخبز للمواطنين على بطاقات الدعم بـ«خمسة قروش» دون زيادة، ولا تفكير بالمساس به، وذلك تيسيرًا على المواطنين ومراعاة لمحدودي الدخل، وتأكيدًا على حرص الدولة لوصول الدعم لمستحقيه.

حصة المواطنين

وفي أغسطس الماضي نفى مركز معلومات مجلس الوزراء ما تردد من أنباء على بعض المواقع الإلكترونية تفيد باتجاه وزارة التموين برفع سعر رغيف الخبز المدعم، وتخفيض عدد أرغفة الخبز للمواطنين على البطاقات التموينية.

وقام المركز بالتواصل مع وزارة التموين آنذاك، التي نفت صحة تلك الأنباء المتداولة جملة وتفصيلًا، مؤكدة أنه لا زيادة في سعر رغيف الخبز، مشددة في الوقت نفسه على ثبات حصة المواطنين من الخبز، موضحة أن كل ما يتردد مجرد شائعات هدفها إثارة غضب المواطنين.

رغيف الخبز

وفي نفس السياق، قال الدكتور سعيد اللاوندي، أستاذ العلوم السياسية أن مصر مليئة بآلاف الشائعات منذ فترة التي تهدف إلى تقليب الشعب المصري على الحكومة، مشيرًا إلى أن الحكومة صادقة في هذا عندما نفت ارتفاع سعر رغيف الخبز، موضحا أن الخبز يكاد يكون الشيء المشترك بين جميع طبقات المجتمع الغني ومتوسط الحال والفقير.

وأضاف «اللاوندي» في تصريح لـ«فيتو»، أن فكرة زيادة سعره بين يوم وليلة أمر مغرض لمروجي الشائعات، مشيرًا إلى أن هؤلاء يعرفون جيدًا أنه من الصعب تحمل المواطنين مثل هذه الزيادة؛ نظرا للظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وخاصة في رغيف الخبز.



Last Update : 2020-02-24 10:22 AM # Release : 0062