الجمعة 10 أبريل 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

استشارى أسرى تحذر: قانون الأحوال الشخصية يدمر الأطفال

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية


قالت الدكتورة عنان حجازي استشاري العلاقات الأسرية والمتحدث لحملة سيدات ضد قانون الأسرة: إن قانون الأحوال الشخصية الحالي يدمر الصحة النفسية لأطفال الشقاق، ويسبب لهم العديد من المشكلات النفسية والعضوية، نتيجة التفكك الأسرى الذي يؤثر على تفكيرهم وسلوكهم.

وأضافت "عنان"، أن قانون الأحوال الشخصية الحالي لم يساو في الحقوق بين الرجل والمرأة، ويرسخ بقوة لقطع الأرحام بعكس ما تدعو إليه الشريعة الإسلامية، مشددة على ضرورة إعادة النظر في القانون الحالي، وإقرار حق الاستضافة لما لها من عظيم الأثر على نفسية الطفل ودورها في تنشئة أجيال سوية قادرة على العطاء في المستقبل.



Last Update : 2020-03-19 01:13 PM # Release : 0067