الإثنين 30 مارس 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

تفاصيل مقتل سيدة على يد زوج نجلتها بالمنيا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية


كانت العلاقة العائلية طيبة بين والده وعمته، لذلك كان الزواج من ابنة عمته أمرا واجبا لتقوية العلاقات العائلية، وصله الرحم، إلا أن عمته تناست صلة القرابة وبدأت تعامله كزوج ابنتها وتمارس عليه أسلوب أم الزوجة، كما اعتاد عليها أهالي الصعيد، حتى فقد عقله، انتهى الأمر بحادث مأساوي "قتل عمته"، أم زوجته بحجة تسببها في افتعال مشكلات بينهما بشكل مستمر، والسبب الرئيس كان خروج زوجته من المنزل أثناء سفره بتحريض من حماته.

واقعة القتل
تعود أحداث الواقعة عندما تلقى اللواء مجدي عامر مدير أمن المنيا إخطارا من العميد مجدي سالم مدير المباحث يفيد قيام "أحمد خليل عبد الجواد"، مزارع عشريني من أبناء عزبة رسلان التابعة إداريا إلى مركز المنيا بقتل حماته جليلة.ع.س ٣٧ سنة مقيم بعزبة المشارقة غرب سمالوط متأثرة بجرح نافذ أعلى الصدر طوله ٥ سم مما أودى بحياتها في الحال.

زوجي قتل والدتي
انتقل الرائد حسين الشاروني رئيس مباحث مركز شرطة سمالوط غرب إلى مسرح الجريمة وتبين وجود جثة لسيدة في نهاية العقد الثالث من العمر مرتدية كامل ملابسها ملقاة على ظهرها داخل صالة منزل وحولها بركة من الدماء وبها جرح نافذ بأعلى الصدر بطول ٥ سم وإصابة نجلتها سحر صالح ١٩ عاما، بسحجات وخدوش بالوجه واليدين وبسؤالها قالت إن زوجها حضر إلى هنا وتشاجر مع والدتها وتعد عليها بالأيدي واستل سكينا من المطبخ وقام بتسديد طعنة لها ولاذا بالهرب.

بداية الخلافات
بسؤال الرائد محمود سعيد معاون أول المباحث أهالي القرية والجيران قالوا إن علاقة الجاني بالمجني عليها علاقة طيبة بـ(عمته) وزادت العلاقة الطيبة بينهما عندما تزوج نجلتها وكان دائما الوجود معهم إلا أن في الآونة الأخيرة زادت المشكلات بينهم بعدما توفيت والدة الجاني وطلبته حماته بالانفصال عن شقيقه وتقسيم المنزل المقام على قيراط ونصف القيراط تقريبا فأخذ نصيبه نصف قيراط وشقيقه النصف الآخر ووالده النصف المتبقي.

القبض على القاتل
عقب تقنين الإجراءات القانونية تمكن النقيب أحمد عبد العال برئاسة المقدم محمود الجبالي مفتش المباحث من ضبط المتهم الذي اعترف تفصيليا أمام العميد علاء الجاحر رئيس مباحث المديرية أنه قتل حماته في لحظة غضب وانفعال وندمان على ارتكاب الواقعة.

اعترفات
اعترف المتهم قائلا: لم أعامل حماتي كأم زوجتي إطلاقا ولم أعمالها كشقيقة والدي، بل كنت أعاملها بمثابة والدتي، وهي كانت في بدايه الزواج من ابنتها تعاملني كابنها، وعند وفاة والدتي ازدادت الخلافات بيني وبينها حينما طالبتني بأخذ نصيبي في منزل والدي الذي أقطن معه ومع شقيقي في المنزل.

قتلتها بسكينة المطبخ
واستكمل المتهم اعترافاته قائلا: بالفعل أخذت نصيبي في المنزل وعزلت عن شقيقي ووالدي وبسبب زواج والدي بعد وفاة والدتي ازدادت المشكلات بيني وبين زوجتى بسببها لأنها كانت قنبلة موقوتة تسببت في انفصالي عن شقيقي وأثناء غيابي عن المنزل والذهاب إلى السجل المدني بمدينة المنيا فوجئت بقيام حماتي بالذهاب إلى منزلي وأخذ زوجتي معها بمسكنها دون إذن ولم تخبرني فجن جنوني أنها لم تحترمني فهرعت إلى مسكنها وحدث تراشق بالكلمات ومشادات كلامية وعندها أثارت حفيظتي واستعنت بسكينة من المطبخ وقمت بتسديد طعنة نافذة لها وهربت.

وفي سياق متصل، أمرت نيابة جنوب المنيا، بحبس المتهم 15 يوما على ذمة التحقيق، وتوجيه له تهمة القتل العمد.



Last Update : 2020-03-19 01:13 PM # Release : 0067