Monday, 16 December 2019
رئيس التحرير
عصام كامل

وزير الخارجية يلتقي نظيره البحريني بنيويورك

سامح شكري وزير الخارجية والشيخ خالد بن أحمد آل خليفة
سامح شكري وزير الخارجية والشيخ خالد بن أحمد آل خليفة


التقى سامح شكري، وزير الخارجية، نظيره البحريني الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، من أجل التباحث بشأن العلاقات الثنائية وتطورات الأوضاع في المنطقة، وذلك على هامش أعمال الدورة 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك.

وصرح السفير أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن الوزير شكري أعرب في بداية اللقاء عن تقديره العميق للجهود والمواقف التي تتخذها مملكة البحرين للحفاظ على الأمن القومي العربي، مشيدًا بعمق ومتانة العلاقات المصرية – البحرينية، والتي تستمد رسوخها من قيم التآخي التي تجمع بين الشعبين الشقيقين.

من جانبه، أشاد الوزير البحريني بالعلاقات المتميزة التي تجمع بين البلدين، والزخم الذي شهدته العلاقات الثنائية مؤخرًا في جميع المجالات، بالشكل الذي يعكس خصوصية العلاقة بين البلدين، على المستويين الشعبي والرسمي.

وأردف المتحدث الرسمي باسم الخارجية، بأن المناقشات تناولت أعمال اللجنة المصرية – البحرينية المشتركة، وسبل متابعة وتنفيذ القرارات المنبثقة عنها بما يلبي طموحات الشعبين الشقيقين، فضلًا عن تطوير العلاقات الثنائية في شتى المجالات والدفع بها إلى آفاق أرحب.

كما تناول اللقاء تقييم الجانبين ورؤيتهما لما تشهده المنطقة العربية مؤخرًا من تطورات متلاحقة، وتأثيراتها على استقرار الدول العربية وشعوبها.

وأكد شكري على موقف مصر الثابت بشأن تعزيز التضامن والعمل العربي المشترك في مواجهة التحديات التي تشهدها المنطقة، ورفضها القاطع للتدخلات في شئون الدول العربية من خارج النطاق العربي بما يهدد أمنها واستقرارها، مشيرًا إلى أن أمن الخليج جزء لا يتجزأ من الأمن القومي العربي والمصري.

وأوضح أبو زيد، أن الوزير شكري أكد خلال اللقاء على دعم مصر الكامل لأمن واستقرار دولة البحرين الشقيقة، وإدانة مصر لكل الأعمال الإرهابية والتخريبية التي تستهدف أمن واستقرار المملكة.

وأشار المتحدث الرسمي إلى أن المباحثات تطرقت أيضًا إلى مجمل القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها تطورات الأزمة في اليمن، وسوريا، وجهود مكافحة الإرهاب في المنطقة، بالإضافة إلى تطورات القضية الفلسطينية.