السبت 29 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

معهد للموسيقى في تركيا باسم «القصبجي» تكريما له

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية


في دراسة قدمها الباحث اللبناني فيكتور سحاب تحت عنوان "السبعة الكبار في الموسيقى العربية المعاصرة"، ونشرت في كتاب عام 1985 كتب عن الملحن محمد القصبجي يقول:
"عملاق موسيقى كبير لم ينل حقه من التكريم والاعتراف بدوره في نهضة الموسيقى المعاصرة، ذلك أن فضله باعتباره مؤسسا لمرحلة وأستاذ لجيل ومجددا ومفكرا موسيقيا ليس معروفا إلا ضمن المحافل الموسيقية المتخصصة".

وتابع: "وبالرغم من التجاهل لهذه العلامة الموسيقية الكبرى فقد أنشئ في العاصمة التركية إسطنبول معهدا للموسيقى باسم محمد القصبجى اعترافا بأهمية هذا الفنان، وفي إيران غنت المطربة "أنموش" في سبعينيات هذا القرن لحنه لأم كلثوم عام 1935".

وأضاف: "عمل الموسيقار محمد القصبجى في تجديد الموسيقى العربية في ذات السنوات التي عمل فيها سيد درويش، فالاثنان بدأ معا فور موت سلامة حجازى عام 1917 وجددا معا في نكهة الغناء العربى، كما تأثرا معا بالتراث الأوروبي الكلاسيكى في الموسيقى وأدخلا التعبير في الغناء وطورا الفقرات الموسيقية التي تفصل الكوبليهات في الأغاني، والقيمة الكبرى في الإنتاج الموسيقى للفنان القصبجى تتضح في اهتمامه بتطوير نوعين من الغنائيات المونولوج والطقطوقة".

من أشهر مونولوجات القصبجى والتي حازت شهرة مصرية وعربية كبيرة مونولوج "رق الحبيب" من كلمات الشاعر أحمد رامى، والمونولوج الثانى هو "منيت شبابى" لأحمد رامى أيضا من فيلم نشيد الأمل، وهناك مونولوجات أخرى منها "إن كنت أسامح وأنسى الأسية".
لحن القصبجى 43 مونولوج، والمونولوج الذي لحنه القصبجى ليس مثل الذي غناه إسماعيل يس وإنما هو التطوير للأغنية الإيطالية، وغناها كل من صالح عبد الحى ومنيرة المهدية وفتحية أحمد ونجاة على.

أما الإبداع الثانى فهو الطقطوقة وقد جاء هذا النوع إلى مصر مع التراث التركي ونجح القصبجى في تطويره حتى أنه لحن 182 طقطوقة أشهرها طقطوقة اسمهان "امتى حاتعرف" وطقطوقى ليلى مراد "أنا قلبى دليلى".

محمد القصبجى هو العواد الأول في فرقة أم كلثوم وظل مصاحبا لها حتى رحيله في "13 سبتمبر 1966".

محمد القصبجى هو ابن الشيخ على إبراهيم القصبجى المنشد والمقرئ المعروف في حى عابدين، وكان الأب عوادا وملحنا غنى له زعيم الغناء عبده الحاولى ويوسف المنيلاوى وصالح عبد الحى وزكى مراد ومحمد السنباطى والد رياض السنباطى.



Last Update : 2020-02-27 12:36 PM # Release : 0063