رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مدير مدرسة القومية يطرد أهالي طالبوه بمستند رسمي للمصروفات (فيديو)

فيتو
Advertisements

وقعت منذ قليل مشادة كلامية بين أولياء أمور طلاب مدرسة القومية بالعجوزة وموظفين الحسابات بالمدرسة، بعد رفض إدارة المدرسة تقديم مستند رسمي بختم النسر يفيد بحجم زيادة المصروفات، الأمر الذي أدى إلى تدخل مدير المدرسة، والذي قام بطرد أولياء الأمور.


ولجأ أولياء الأمور للاتصال بقسم الشرطة لتحرير محضر بالواقعة، وكان عدد من أولياء الأمور تجمهروا أمام مدرسة القومية بالعجوزة احتجاجًا على زيادة المصروفات الدراسية دون اعتماد رسمي من وزارة التربية والتعليم، وأشاروا إلى أنه تم حجب نتيجة أبنائهم نظرا لأنهم لم يدفعوا مصروفات الترم الثاني التي لم يتم إخطارهم بها.

وقالت رشا مهران، ولية أمر طالب في المرحلة الابتدائية، إن المدرسة القومية لم ترسل لهم إخطارا بزيادة المصروفات بنسبة تتخطى الـ 600%، وأضافت: "قانونا الزيادة في المصروفات المدرسية تكون 7% كل عام، ولا أجد مبررا لزيادة المصروفات إلى هذا الحد على الرغم أن أولياء الأمور يتحملون نفقات أخرى كأوراق التصوير وأوراق البوكليت وأقلام للمدرسة".

وأضاف أحد أولياء الأمور أنهم تقدموا بشكاوى لعدد من الجهات من بينها إدارة المعاهد القومية ووزارة التربية والتعليم والإدارة التعليمية بالعجوزة ومديرية التربية والتعليم بالجيزة، قائلا: "كل ما نريده ورقة رسمية مختومة بختم النسر موضح من خلالها مقدار زيادة المصروفات المقررة على أولياء الأمور هذه السنة".

يذكر أن عددًا من أولياء أمور طلاب المدرسة القومية بالعجوزة، تقدموا بشكوى لإدارة العجوزة التعليمية، ضد رفع المدرسة للمصروفات الدراسية في يناير الماضي.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية