رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

نائب رئيس جامعة الأزهر: تجديد الخطاب الديني يبدأ بمكاتب تحفيظ القرآن

Advertisements

أكد الدكتور محمد محمود أبو هاشم، نائب رئيس جامعة الأزهر، أن المحافظة على مكاتب تحفيظ القرآن الكريم يبني جيلا قائدا، موضحا أن تلك المكاتب هي أولى مراحل تجديد الخطاب الديني.


وأضاف خلال كلمته في الجلسة العلمية الأولى لافتتاح مسابقة القرآن الكريم بأحد فنادق القاهرة، أن تلك المسابقة تأتي للتأكيد للناس أن شباب الأمة يجتمعون في مكان واحد لحفظ كتاب الله بعيدا عن الحدود التي وضعها الاستعمار، وللتأكيد أن الأمة مجتمعة على كتاب وسنة رسول الله، فالأمة أجمعت على حفظ كتاب الله بعيد عن مسميات الدول.

وتوجه بالشكر للحضور ولوزير الأوقاف وقال: "كلنا جميعا نعمل تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي".

وافتتحت المسابقة بتلاوة آيات قرآنية بصوت الشيخ عبد الرحمن حافظ، وتشهد المسابقة مشاركة دولية واسعة بلغت خمسين دولة، يمثلها 66 متسابقا و10 محكمين دوليين، وتتجاوز الجوائز المليون جنيه، ويقام على هامش المسابقة بعض الندوات العامة، وزيارات ميدانية لبعض المعالم الأثرية والتاريخية والدينية للوقوف على بعض جوانب عظمة وثراء الحضارة المصرية.

وتهدف المسابقة إلى جانب خدمة كتاب الله عز وجل، لاكتشاف وتشجيع المواهب من النشء وشباب القرَّاء وتقديم جيل جديد من مختلف دول العالم، خدمة لأهل القرآن الكريم الحقيقيين المتميزين، في إطار دور مصر الريادي والتاريخي في خدمة القرآن الكريم وأهله.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية