الجمعة 28 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

القدس خط أحمر.. عاصفة الغضب العربي تتمدد في ربوع المنطقة (صور)


بعيدا عن مواقف الحكومات الرسمية التي تحتفظ حتى الرمق الأخير بالطرق الدبلوماسية، اختارت الشعوب العربية إطلاق صرخة الغضب في الشوارع والميادين والجامعات، وشارك الأطفال قبل الشيوخ، والنساء سبقت الرجال إلى المواجهة الحتمية مع الكيان الصهيوني المغتصب لمدينة الصلاة "القدس".

صدام بالأراضي المحتلة
وأصيب 9 فلسطينيين بجروح جراء اصطدام شاحنة إسرائيلية بعدد كبير من المركبات في مدينة بيت لحم، فيما أصيب العشرات بمواجهات مع القوات الإسرائيلية في عدة مدن بالضفة الغربية وقطاع غزة التي شهدت تظاهرات منددة بالقرار الأمريكية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وأكد المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية، المقدم لؤي أرزيقات، أن السائق لاذ بالفرار باتجاه شارع رأس بيت جالا، وأن الشرطة باشرت التحقيق بالحادث.

وذكر شهود عيان في المنطقة التي وقع في الاصطدام، أن الاصطدام كان متعمدا، وأن سائق المركبة مستوطن "أراد من خلالها إلحاق الضرر بالمواطنين"، وفق ما ذكرت وكالة "وفا".

ويأتي هذا في الوقت الذي انطلقت مسيرات غاضبة، في الضفة الغربية وقطاع غزة، رفضا لقرار الرئيس الأمريكى دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني.

وقد اندلعت مواجهات بين المتظاهرين وميليشيات الاحتلال، التي استخدمت الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي، خاصة في قلقيلية وأريحا والخليل وبيت لحم والقدس.

وأدت المواجهات إلى إصابة فلسطينيين بجروح والعشرات بحالات اختناق على مدخل بلدة عزون قرب قلقيلية، وعلى المدخل الشمالي لبيت لحم، وعلى مدخل أريحا الرئيس، وفي منطقة باب العمود وعلى مدخل المسجد الأقصى في القدس المحتلة.

وعززت ميليشيات الكيان الصهيوني من انتشارها وسط القدس ومحيط البلدة القديمة، وسيرت في شوارعها وطرقاتها دوريات عسكرية وشرطية، ونصبت حواجز تفتيش.

كما شهدت مدينة نابلس اعتصاما ومسيرة بمشاركة المئات، رفضا لقرار ترامب.

وفي قطاع غزة، أصيب 4 فلسطينيين على الأقل، وتعرض العشرات لحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، في مواجهات شرق منطقة الفراحين، شرق مدينة خان يونس، جنوب قطاع غزة.

كما اندلعت مواجهات بين في عدد من نقاط التماس مع القوات الإسرائيلية، تحديدا شرق مخيم البريج وسط القطاع وشرق مدينة غزة.

واحتشد فلسطينيون عند ميدان المنارة وسط رام الله قبل ظهر اليوم، ثم وقعت مواجهات بينهم وبين الجيش الإسرائيلي عند المدخل الشمالي لرام الله قرب مستوطنة بيت إيل، إضافة إلى مواجهات في بيت لحم والخليل وطولكرم.

مظاهرات عربية
ففي الأردن خرجت جماهير غفير أمام السفارة الأمريكية في العاصمة عمان تعبيرًا عن رفضهم لقرار الرئيس ترامب حول القدس المحتلة.

وطالبت الجماهير الأردنية، بإغلاق السفارة الأمريكية ردًا على اعتبار القدس عاصمة لـ"إسرائيل".

وردد المتظاهرون شعارات أهمها "أمريكيا هي هي.. أمريكا رأس الحية"، "يا أقصانا يا مجروح دمك هادر ما بيروح"، فيما أغلقت قوات الأمن جميع الطرق المؤدية إلى السفارة الأمريكية في عمان خشية من تطور الأوضاع الأمنية.

وفي مصر انطلقت تظاهرات عدة في عدد من الجامعات احتجاجًا على قرار ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني، وشهدت نقابة الصحفيين وقفة احتجاجية للتعبير عن الغضب الشعبي.

فيما شهدت ولاية سيدي بوزيد وولاية توزر ومدينة قبلي في تونس اليوم الخميس، عددًا من المسيرات المنددة بالقرار الأمريكي القاضي بالاعتراف بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل" ونقل سفارتها إليها.

ورفع المشاركون في المسيرات العديد من الشعارات الداعية إلى نصرة فلسطين وحريتها وطالبوا الحكومة التونسية بالعمل على مقاومته ومقاطعته، فيما شهدت ساحة محمد بوعزيزي في مدينة بوزيد بثًا للأغاني الوطنية وأغاني المقاومة الفلسطينية.

كما تظاهرت طلبة المدارس التونسيين في أماكن متفرقة منها: بن قردان ومدنين وجرجيس، منددين بقرار ترامب.




Last Update : 2020-02-27 12:36 PM # Release : 0063