الأحد 23 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

وزير الأوقاف: النسيج الوطني في مصر عصيٌّ على الاختراق

محمد مختار جمعة وزير الأوقاف
محمد مختار جمعة وزير الأوقاف


ناقش الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف مساء أمس السبت، رسالة علمية بكلية التربية جامعة الأزهر، عنوانها: “الدور التربوي للمؤسسات الدينية في مواجهة الطائفية في مصر” لنيل درجة التخصص “الماجستير” المقدمة من الباحث محمد زكي محفوظ على محفوظ – الباحث بقسم التربية الإسلامية بكلية التربية جامعة الأزهر بالقاهرة، بمركز صالح كامل للمؤتمرات بمدينة نصر..


جاء ذلك بحضور الدكتور السعيد محمود السعيد عثمان أستاذ أصول التربية – جامعة الأزهر بالقاهرة- مشرفًا، والدكتور محمد يوسف محمد محمود أستاذ ورئيس قسم التربية الإسلامية بكلية التربية جامعة الأزهر بالقاهرة – مناقشًا داخليًّا، والدكتور محمد عبد القوى شبل الغنام أستاذ التربية الإسلامية بكلية التربية جامعة الأزهر مشرفًا، والدكتور شحات غريب حسن جزر أستاذ مساعد ورئيس قسم التربية الإسلامية بكلية التربية جامعة الأزهر بالدقهلية – مشرفًا، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس بكلية التربية، وعلماء وزارة الأوقاف.


وفي مناقشته للباحث شكر معالي الوزير كلية التربية، وقسم التربية الإسلامية على هذه الدعوة الكريمة، وبخاصة لجنة المناقشة والحكم على الرسالة، والسادة العلماء الحضور من كلية التربية، والسادة الدعاة من علماء وزارة الأوقاف، مشيرًا إلى أننا ينبغي أن ندرك قيمة العلم وأهمية مواصلة الدرس العلمي مؤملا أن تنتقل هذه العدوى الإيجابية لكل السادة الأئمة ويتحول الإمام من واعظ إلى باحثٍ وعالم، وهذا ما ندرب عليه شباب علماء وزارة الأوقاف التي أنتجت عدة مؤلفات على رأسها:كتاب “موسوعة الخطب العصرية” (4 أجزاء )، وكتاب “موسوعة الدروس الأخلاقية ”، وكتاب ” الإسلام يتحدث عن نفسه”.


كما أشار معاليه إلى أهمية موضوع الرسالة، فهو يسهم في علاج قضية من أخطر القضايا على الساحة الدعوية، مشيرًا إلى أننا في أمس الحاجة إلى إلقاء الضوء على قيمة التسامح بين أبناء المجتمع الواحد، فقد سمح النبي (صلى الله عليه وسلم) لنصارى نجران أن يمارسوا شعائرهم الدينية في مسجده (صلى الله عليه وسلم)، وهذه الثقافة يجب أن تفعل في مواجهة الفكر المتطرف.


كما أشاد معاليه بما انتهت إليه الرسالة من أن أي أجنبي كان يريد السيطرة على مصر كان يعمد أول ما يعمد إلى محاولات شق صفها الوطني غير أن صلابة وقوة ومتانة العلاقة بين أبناء الشعب المصري كانت تقف حائط صد كبير في وجه هذه المحاولات البائسة، وها هي اليوم تعود أكثر قوة وصلابة من أي وقت مضى بفضل الوعي الوطني بالتحديات المحيطة بنا لدى جميع أبناء الشعب المصري.


وفي السياق ذاته أعرب الدكتور السعيد محمود السعيد عثمان أستاذ أصول التربية – جامعة الأزهر بالقاهرة-، والدكتور محمد عبد القوى شبل الغنام أستاذ التربية الإسلامية بكلية التربية جامعة الأزهر، والدكتور شحات غريب حسن جزر أستاذ مساعد ورئيس قسم التربية الإسلامية بكلية التربية جامعة الأزهر بالدقهلية- مشرفو الرسالة عن بالغ تقديرهم لقبول معالى وزير الأوقاف هذه الدعوة، 


وأكدوا أن هذه الرسالة قد شرفت بمناقشته لها، مشيرين إلى أن تشريف معاليه فخرٌ للباحث ولجنة الحكم على الرسالة والجلوس مع هذا المفكر المجدد واستفادتهم من خبرته الذي يعمل من خلال إستراتيجية حقيقية لتجديد الخطاب الديني ومواجهة الفكر المتطرف.


وأوضحوا أن هذا التواصل العلمي يجعل العلم في خدمة المجتمع، حيث تضع الرسالة إستراتيجية بين يدي المؤسسة المسئولة عن الدعوة بالمساجد مما يعمق العمل المؤسسي المتكامل بين الجامعة والوزارة.



Last Update : 2020-02-20 09:45 AM # Release : 0061