الجمعة 28 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

نقيب المحامين يدين تبني مجلس الشيوخ الأمريكي نقل السفارة إلى القدس

سامح عاشور نقيب المحامين
سامح عاشور نقيب المحامين


استنكر سامح عاشور نقيب المحامين، ورئيس اتحاد المحامين العرب، تبنى مجلس الشيوخ الأمريكي، الإثنين الماضي، لقرار يدعو إلى نقل السفارة الأمريكية لدى العدو الصهيوني، من تل أبيب إلى القدس.

ونوه «عاشور» في بيان له، اليوم الأربعاء، إلى أن اتخاذ الإدارة الأمريكية لخطوات فعلية لتنفيذ هذا القرار، لن يدفع مباحثات السلام للاتجاه الصحيح، بل سيزيد المشهد تعقيدا في المنطقة العربية.

وأكد رئيس اتحاد المحامين العرب، أن الفلسطينيين أو العرب لن يقبلوا بغير القدس عاصمة لدولة فلسطين، مشيرا إلى أن منظمة التعليم والعلوم والثقافة التابعة للأمم المتحدة «اليونسكو» صوتت بالأغلبية، مايو الماضي، على قرار اعتبار القدس مدينة محتلة من جانب العدو الصهيوني، وأكد على فلسطينية البلدة القديمة.

وجدد «عاشور» مناشدته للجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي، والدبلوماسية العربية، بضرورة العمل الجاد لتنفيذ قرار اليونسكو الخاص بالقدس وغيره من القرارات الأممية، التي تصب في صالح القضية الفلسطينية؛ لإعلان دولة فلسطين بسيادة كاملة وعاصمتها القدس الشريف.

جدير بالذكر أن القرار ليس إلزاميا، إلا أنه يعكس موقف أعلى مؤسسة دستورية في الولايات المتحدة من نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

وسبق أن صدق الكونجرس الأمريكي، عام 1995، على قرار يسمح بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، إلا أن الوضع القائم دفع الرؤساء الأمريكيين المتعاقبين إلى توقيع وثائق، كل ستة أشهر، تقضي بتأجيل تنفيذ هذا القرار.



Last Update : 2020-02-27 12:36 PM # Release : 0063