رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

نائب: زيارة وزير الدفاع الأمريكي ليس هدفها التعاون العسكري فقط

Advertisements

أكد كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، أن زيارة وزير الدفاع الأمريكي إلى مصر، المقرر لها الثلاثاء المقبل، تأتي في إطار تقوية العلاقات بين البلدين، ومتابعة آفاق العلاقة الاستراتيجية والتعاون الذي بدأ منذ توقيع اتفاقية والسلام وتزايد وتيرته بعدها مع أمريكا، وتطور إلى مشاركة مصر ضمن الائتلاف الدولي في عمليات الخليج الثانية قبل ذلك.


وأوضح النائب أن زيارة وزير الدفاع الأمريكي، ليس فقط لتدعيم التعاون العسكري، ولكن لاستطلاع رؤية مصر في الأحدث الملتهبة التي تمر بها المنطقة مثل العراق وسوريا واليمن والسودان.

وأضاف: القادة الأمريكيون حريصون على سماع رؤية مصر، خاصة أنها دولة داعية للسلام ولا تضمر العداء لأحد، ولديها رغبة في تقوية ودعم دول الإقليم.

وأكد أن مصر كان لها دور رئيسي لحماية الأجواء المصرية والمياه الإقليمية في حرب الخليج الثانية، وكان حجم القوات المسلحة المصرية هي الأكبر بعد أمريكا بـ 35 ألف جندى مقاتل، فضلًا عن التعاون في ميدان الجبهة بين القوات الأمريكية والقوات المصرية في عمليات الخليج.

وشدد على أهمية الزيارة خاصة فيما يتعلق بالمنح العسكرية في الجيش المصري وما يستغل في تصنيع الأسلحة والمعدات، لا سيما وأن مصر بها نحو 200 طائرة F16 فضلًا عن طائرات الهليكوبتر والأباتشى، مؤكدًا أن المرحلة التي شهدت فتورا في العلاقات بين البلدين، ظلت العلاقة قوية عسكريًا، ووجود تدريب مشترك بصفة دورية "برايت ستار".
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية