الإثنين 27 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

«السادات» بعد استقالته من رئاسة لجنة حقوق الإنسان: «مفيش فايدة»

النائب محمد أنور السادات
النائب محمد أنور السادات


قال النائب محمد أنور السادات، رئيس لجنة حقوق الإنسان المستقيل، "تحملت كثيرًا خلال الشهور الثمانية الماضية من أجل أن تسير الأمور نحو الافضل، وألا تتأثر أعمال اللجنة، إلا أنني لم أستطع التحمل أكثر من ذلك بسبب الصعوبات التي واجهتني خلال عملي بسبب عدم تعاون المجلس معي".

وأكد النائب أنه كان حريصًا على استكمال عمله في اللجنة، إلا أنه لم يستطع، قائلا "حاولت أكمِّل لكن مفيش فايدة".

ونفى النائب تقديمه أي شكاوى ضد البرلمان المصري لدى المنظمات الدولية، قائلًا: "مستحيل أعمل كده، ومستعد للمواجهة".