الإثنين 27 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

"الإصلاح والتنمية" يلتقي قيادات الفلاحين والعمال لبحث مشاكلهم

محمد أنور السادات رئيس حزب الإصلاح والتنمية
محمد أنور السادات رئيس حزب الإصلاح والتنمية


التقى محمد أنور السادات "رئيس حزب الإصلاح والتنمية" بمقر الحزب، بعض القيادات من الفلاحين والعمال وكان على رأسهم حسين عبد الرحمن "أمين عام النقابة العامة للفلاحين"، والمهندس مدحت الجنايني "رئيس اتحاد المهن والحرفيين والعاملين بالتشييد والبناء"؛ للتشاور حول ما يواجه العمال والفلاحين من مشكلات منها قيام وزارة الزراعة باتخاذ قرار غير صائب برفع سعر الأسمدة، في الوقت الذي منعت فيه الدولة تصدير الأرز وتكدس القطن في مخازن الفلاحين لعدم وجود من يشتريه، مطالبين رئيس الوزراء بتخفيف الأعباء عن الفلاح وتحمل فارق السعر.

على صعيد آخر، طالب السادات وزير المالية بإعادة النظر فيما يتعلق بإعفاء وحساب الضريبة العقارية سواءً على الأطيان الزراعية أو المبانى في القرى. مشيرا إلى أن هذه القرارات غير المدروسة من شأنها تدمير الفلاح والزراعة المصرية، وتزيد من التعديات على الأراضي الزراعية لعدم مقدرة الفلاح على شراء مستلزماته للزراعة.

وأكد السادات أن الفلاح عانى كثيرا على مدى الأعوام الماضية. ولابد من سياسات حقيقية لإنصافه وليس لإرهاقه لكونه تحمل مع الدولة فلم يطالب الدولة بمطالب كغيره من الفئات الاجتماعية ولم يقف وقفة احتجاجية واحدة منذ قيام ثورة يناير حتى الآن.