السبت 22 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

ننشر تفاصيل سقوط طائرة بالإسماعيلية.. مصدر ينفي إسقاطها من قبل قوات الأمن.. ويؤكد هبوطها -اضطراريا- بسبب نقص الوقود.. والمتحدث العسكري: عطل فني مفاجئ وراء سقوطها ولا خسائر بشرية أو مادية

المتحدث العسكرى العقيد احمد محمد على
المتحدث العسكرى العقيد احمد محمد على


أثار هبوط طائرة حربية موجهة بدون طيار -ظهر اليوم السبت- في المنطقة الواقعة شرق مدينة القنطرة شرق بمسافة 20 كيلو متر بالإسماعيلية، جدلا كبيرا بعد تردد أنباء حول قيام قوات الأمن بإسقاطها، أو سقوطها -اضطراريا- بسبب نقص الوقود.

وكانت أنباء ترددت حول إسقاط قوات أمن بالإسماعيلية طائرة تجسس بدون طيار أعلى مدينة القنطرة شرق، وأن الطائرة عالية التكنولوجيا وأن القوات المسلحة تحفظت عليها، وبدأت طائرات تابعة للجيش التحليق لتمشيط المنطقة.

لا صحة لإسقاط الطائرة
من جانبه، نفى مصدر عسكري بالإسماعيلية لـ"فيتو"، صحة ما تم تداوله عبر المواقع الإلكترونية والخبرية بإسقاط طائرة حربية في صحراء القنطرة شرق.

وأوضح أن الطائرة التي هبطت موجهة للتدريب دون طيار، وأن القيادة كانت تراقب طيران الطائرة بنسبة وقود معينة وعندما نفدت كمية الوقود تم هبوط الطائرة بسلام، إلى أن تم إعادة تزويدها بالوقود ونجحت مجددا في الطيران.

وأشار المصدر إلى أن الطائرة بحالة جيدة ولم تتعرض إلى أي خسائر من أي نوع.

غرض استخدامها
ولفت إلى أن الطائرة لا تتبع أي عمليات أخرى وأن الغرض من استخدامها اليوم هو مقياس درجة الكفاءة واتباع المعيار الأمني الموضوع، خاصة وأنها طائرة بدون طيار، مشيرا إلى أن الطائرة ليس لها علاقة بتأمين أو مراقبة الوضع الأمني بقناة السويس وأنها لم تتعرض لأي نوع من الخسائر وتم إعادة صعودها واستكمال برنامج التدريب.

‏فيما أكد العقيد أركان حرب أحمد محمد أحمدـ المتحدث باسم القوات المسلحة: إنه في تمام الساعة الثانية ظهر اليوم السبت، 17 مايو 2014، تم هبوط طائرة موجهة بدون طيار هبوطًا اضطراريًا في المنطقة الواقعة شرق مدينة القنطرة شرق بمسافة 20 كيلو متر بالإسماعيلية.

وأضاف أن ذلك جاء نتيجة عطل فني مفاجئ، أثناء قيامها بتنفيذ بعض المهام ولم يسفر عن ذلك وقوع أية خسائر مادية أو بشرية.



Last Update : 2020-02-20 09:45 AM # Release : 0061