X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
ads
الجمعة 09 ديسمبر 2016 م
وزيرة الهجرة تستقبل صيادي كفر الشيخ بعد إنهاء أزمتهم مع الكفيل تهاني الجبالي: خطاب السيسي رسالة لكل المتآمرين على مصر نشرة حوادث فيتو.. وأبرزها: الإعدام لعريف شرطة قتل شقيقه وزير البيئة: موقف عربي موحد للحصول على أكبر منافع للمنطقة العربية الداخلية: ضبط 64 ألف مخالفة مرورية و98 سائقا تحت تأثير المخدرات استئناف أعمال ترميم مسجد المحلي الأثري برشيد بعد توقفها 6 سنوات مظاهر الاحتفال بالمولد النبوي عبر العصور.. منى صبح: الفاطميون أصحاب البدعة.. والعثمانيون نظموا حلقات الذكر.. قراءة القرآن وتوزيع الحلوى سادت أغلب العصور.. والأيوبيون ألغوا جميع الاحتفالات الدينية القبض على ربة منزل بحوزتها 3 آلاف قرص مخدر في المنيا محمود كامل: جلسات عمل مكثفة مع مؤلف «وضع أمني» بالفيديو.. فاروق الفيشاوي عن مقلبه في ابنه: يادي الفضايح بالصور.. فتح الشوارع المكدسة بالإشغالات في حي المطرية خبير مالي: أداء عرضي للبورصة خلال الفترة المقبلة مد أيام معرض «صنع في دمياط» لـ17 ديسمبر بالفيديو.. فاروق الفيشاوى يرد على منتحل صفته على الإنترنت ضبط مسجل بحوزته 20 طربة حشيش و6 آلاف قرص مخدر في أسيوط إحالة والد ريم مجدي للجنايات بتهمة ضرب أفضى إلى الموت مرتضى يهدد بعدم مشاركة الزمالك بالمنتخب.. الأعلى قراءة برياضة فيتو حسام البدري: المكسب أهم من الأداء وأرفض شرح أسباب تأخر الفوز بالفيديو.. فاروق الفيشاوي: مصبغتش شعري ولن أغير في شكلي


تفضيلات القراء
أهم موضوعات الأخبار + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

أزمة في "قومي حقوق الإنسان" بسبب تقرير "رابعة" و"النهضة"

الجمعة 31/يناير/2014 - 02:38 م
احداث فض اعتصام رابعة احداث فض اعتصام رابعة - صورة أرشيفية مرفت الشيخ
 
تسود أروقة المجلس القومى لحقوق الإنسان حالة من الخلاف والانقسام حول جدوى الإعلان عن نتائج تقرير تقصى الحقائق حول أحداث فض اعتصامى رابعة والنهضة الذي أعدته اللجنة المشكلة من المجلس.

وكان محمد فائق "رئيس المجلس " أكد في تصريحات للصحفيين البرلمانيين بمجلس الشورى الأحد 19 يناير عقب اجتماع لجنة تقصي حقائق أحداث ما بعد 30 يونيو أن المجلس سيقدم تقرير لجنته إلى رئيس الجمهورية وسيعلنه للرأي العام أولا لأن اللجنة تم تشكيلها بمبادرة من المجلس القومي لحقوق الإنسان، ولم يشكلها أحد، ولكنه لم يكشف عنه حتى الآن، ويرجع ذلك لوجود فريق مؤيد وآخر معارض للإعلان عن التقرير في هذه التوقيت.

ويرى الفريق المؤيد ضرورة إعلان المجلس للتقرير حتى ينفى أي اتهام موجه له بأنه أصبح لسان حال أي نظام حاكم، في حين يرى الفريق المعارض أن إعلان التقرير في هذا التوقيت تحديدا يمكن أن يحدث نوعا من البلبلة داخل المجتمع المصرى.


ومن المقرر الا يقتصر التقرير على أحداث فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، وإنما يشمل أيضا أحداث كرداسة، وقتل عدد من السجناء في سيارة ترحيلات سجن "أبو زعبل" وحرق الكنائس.

وأضاف فائق أن ما ستجده اللجنة في هذه الأحداث يمثل جرائم وبحاجة لأن يتم التحقيق فيه وستحيله إلى النائب العام على الفور، مشيرًا إلى أنه اجتمع بأعضاء لجنة تقصي حقائق ما بعد 30 يونيو التي شكلها المستشار عدلى منصور، الرئيس المؤقت وتبادل معهم العديد من الآراء حول ما تقوم به اللجنتان.

وأكد فائق أن اللجنتين منفصلتان وتعمل كل منهما على حدة ولا يوجد تعارض بين عمل كل منهما، موضحا أن ما ستحدده اللجنة الخاصة بالمجلس القومي لحقوق الإنسان من اتهامات هو اتهام محتمل وليس قطعيا.

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات