X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 19 يوليو 2018 م
تباين أسعار الطوب.. و«الرملي» بـ860 جنيها الاتحاد الدولي لعمال المعادن يطالب بتشكيل لجنة لإحياء صناعة الصلب تباين أسعار الجبس اليوم.. و«سيناء» يسجل 900 جنيه للطن تشكيل لجنة من الخبراء لعمل دراسة شاملة عن الصناعات الثقيلة في مصر الفقي: تجاوز معدل البطالة لـ200 مليون شخص في العالم بنهاية 2018 وزير الصناعة: 1،6 مليار دولار صادرات مصر لتجمع الكوميسا خلال 2017 «أليسون» يجتاز الكشف الطبي لليفربول عبدالفتاح: حسم هوية مدرب المنتخب باجتماع الجبلاية.. الأحد الأهلي يختتم اختبارات الناشئين لأبناء أعضاء النادي تقارير صحفية إسبانية: سان جيرمان يوافق على بيع نيمار إزالة 17 حالة تعد على أملاك الري غربي خزان نجع حمادي هل يعود حمدي النقاز للتألق مع الزمالك؟ محافظ الشرقية: الشعب القوة الفاعلة للحفاظ على أمن مصر (صور) محافظ أسيوط يناشد المواطنين بالتقدم لـ«الضرائب العقارية» للحصول على الإعفاء إزالة إشغالات الباعة الجائلين لنقلهم إلى السوق في منفلوط إنشاء منطقة حرفية في القوصية على مساحة 23 فدانا «شباب الأعمال»: لدينا 5 نواب لوزراء وممثلين بكل القطاعات الصناعية وزيرة التخطيط تلقى البيان الوطني لمصر بالأمم المتحدة استقرار أسعار الحديد.. و«العتال» يسجل 12 ألفا و750 جنيها للطن


ads
تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

الزند.. بطل من مصر

الأربعاء 11/يوليه/2018 - 01:33 م
عصام كامل
 
بعد مضى خمس سنوات على ثورة ٣٠ يونيو، ما زلت أتذكر هذا الفارس المغوار المستشار أحمد الزند، كان منتصبا بين شباب القضاة، شاهرا كل ما يملك من أدوات القوة في مواجهة الباطل الإخواني، ولم يكن حضوره في الثلاثين من يونيو مقتصرا على اليوم والساعة، فكم صال وجال وواجه التحدي بشجاعة وجسارة، قدم نفسه وضحى بكل ما يملك من أجل قيمة يظن فيها ويعتقد ويؤمن بها.

بعد خمس سنوات اختفى الرجل أو انزوي أو آثر أن يعيش حلمه الإنسانى الزاهد بين أشجار زرعها في مزرعته، وفلاحين بسطاء وجد فيهم ما لم يجده في غيرهم، وبعض حيوانات لا تعرف الغش ولا الخداع، وبذرة يلقى بها في أديم الأرض فتنبت زرعا أخضر، يؤتي ثماره بقدر ما وجد من عرق وجهد..

تحية لفارس من فرسان ٣٠ يونيو، وتحية إلى كل رجالات مصر الشرفاء الذين وقفوا في مواجهة الحكم الفاشي لجماعة أرادت أن تحتكر الوطن فكان لها ما كان!!

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات