X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الجمعة 20 يوليو 2018 م
عمرو نصار: وضع خارطة طريق جديدة للعلاقات الاقتصادية مع الدول الأفريقية شيماء سعيد تخضع لجلسة تصوير وتؤكد: «مش عايزة أغنى تانى» (فيديو) فنانة تركية تنظف شواطئ إسطنبول (صور) «الشناوي» يحصل على مقدم تعاقده من بيراميدز وكيل دفاع البرلمان: تعديلات قانون الجنسية لا تتعارض من الأمن القومي محافظ القاهرة: تطوير المناطق الأثرية والتراثية على رأس أولوياتنا عملاق إنجليزي يبدأ التحرك لخطف نجم ريـال مدريد طلب إحاطة بشأن الامتناع عن تجديد البطاقات العلاجية للعاملين بقصر العيني انخفاض أسعار الأسمنت اليوم.. و«طرة» بـ830 جنيها للطن تطوير مركز تدريب القوى العاملة في الإسكندرية (صور) تباين أسعار الطوب.. و«الرملي» بـ860 جنيها تباين أسعار الجبس.. و«سيناء» يسجل 900 جنيه للطن حملة تفتيش على المدينة الصناعية بمدينة الصفا في أسيوط محافظ البنك المركزي يصل مطار القاهرة عائدًا من نيروبي تفاصيل زيارة وزيرة البيئة إلى نيويورك على هامش المنتدى السياسي 500 ألف جنيه تكلفة إنشاء ميزان بسكول في الوادي الجديد عبد العال يغادر صربيا بعد لقاءه رئيسي الجمهورية والبرلمان سعفان: تحويل مستحقات تأمينية لأسر 33 مصريا عملوا باليونان نهاية يوليو وزير الرياضة يؤازر أبطال مصر بدورة الألعاب الأفريقية للشباب بالجزائر


ads
تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

شوقي يكشف تفاصيل موافقة البنك الدولي على تمويل مشروع التعليم.. تمويل بـ500 مليون دولار.. جهة سيادية للإشراف على الامتحانات.. استبعاد المدارس الدولية من المنظومة.. وتوفير مليون تابلت للطلاب

الإثنين 16/أبريل/2018 - 03:19 م
الدكتور طارق شوقى الدكتور طارق شوقى محمود علوان- سمر محمد
 
كشف الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم، بصندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية، تفاصيل موافقة المجلس التنفيذى للبنك الدولى على دعم وتنفيذ الإستراتيجية الوطنية الشاملة لتطوير التعليم قبل الجامعى في مصر.

2 مليار دولار
وقال الدكتور طارق شوقى، إن البنك الدولي قدر تكلفة تطوير التعليم بـ 2 مليار دولار يلتزم البنك منها بنصف مليار دولار ومصر تتكفل بالباقى، موضحًا أن ميزانية الوزارة أقل من الاستحقاق الدستوري، وأضاف: "نتمنى أن تصل إلى مقدراتها من خلال مجلس النواب، كما أن المبلغ بعضه في شكل منحة وبعضه في شكل قروض بفوائد قليلة".

زيادة الدعم
وأضاف وزير التربية والتعليم خلال المؤتمر الصحفى، أن الوزارة تحتاج إلى 4 أضعاف مبلغ البنك الدولى على مدى 14 عاما، مؤكدًا أن الرئيس عبد الفتاح السيسي قد طالب البنك الدولي بزيادة الدعم المقدم.

جهة سيادية
وأوضح وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، أنه لا بد من إلغاء قصة الثانوية العامة من القاموس لغويا، والوزارة عندما أكدت أن الامتحان سيكون عن طريق المدرسة يتم من خلال بنك أسئلة موجود في جهة سيادية، ومن ثم فليس للمدرسة حق وضع الامتحان ولا يوجد كنترول، مشيرًا إلى أنه لا يوجد أي تدخل بشرى. 

الثانوية العامة
وأكد أن نظام التعليم الجديد يقضي على "بعبع" الثانوية العامة، مضيفا أن أعمال الامتحانات ستتم بشكل إلكتروني، وستعقد الامتحانات على مستوى المدرسة، وأوضح أن الطالب في مرحلة الثانوية سيؤدي مجموعة امتحانات على مدار السنوات الثلاث وسيكون هناك بنك أسئلة والأجهزة ستكون وسيطا لنقل تلك الأسئلة للطالب.

نظام التنسيق
وأشار إلى أن هذا لا يعني أن المدرسة هي التي ستضع الامتحان، لكن يعني أن هناك بنوك أسئلة ولن يتم إلغاء نظام تنسيق القبول بالجامعات.

وأكد أن بعض الناس يعتقدون أن التنسيق الحالى هو العادل رغم عيوبه، مضيفا أن الامتحانات في الأول والثانى الثانوى مختلفة في المدارس ولكنها عادلة، ولفت إلى أن مجموع الدرجات ستكون من 410 ويدخل به الجامعة والطلاب سيتم منحهم  12 فرصة تجربة و6 فرص يحاسب عليهم، مشيرًا إلى أن الدفعة بالصف الأول الثانوى قد يتم منحهم الفرص على 4 امتحانات وليس 6 امتحانات وهى فرص عادلة.

المدارسة الخاصة
وأوضح أنه سيتم تطبيق مشروع تطوير التعليم الجديد، على طلاب المدارس الخاصة والحكومية، بحيث أنه لا يوجد أي فرق بين الحكومي والخاص طالما الطالب ملتحق بالتعليم المصري، ولكن لن يتم تطبيقه على طلاب المدارس الدولية لأنهم لا يحصلون على الشهادة المصرية.

وأضاف أنه سيتم تطبيق ذلك النظام على الطلاب المصريين بالخارج، وسوف يكون التطبيق ونجاح تلك التجربة على الطلاب بالخارج بشكل أيسر، وذلك لاعتماد النظام الجديد على التكنولوجيا.

رياض الأطفال
وأكد أن هناك نية لزيادة نسبة الأطفال الملتحقين برياض الأطفال من خلال جودة تطوير متكاملة، وكذلك العمل على التنمية المستدامة للمعلمين، وتحديث المخرج للتعليم الثانوي، كما أنه سيتم مراجعة ذلك المشروع من خلال ٦ أو ٧ محطات بالبنك الدولي، وأنه سيتم في واشنطن توقيع الاتفاقية مع مدير فروع البنك الدولي، يوم الجمعة القادمة بواشنطن.

وأضاف، أنه سيتم تطوير منظومة التعليم من خلال عدد من المكونات، بأن يكون المكون الأول هو تطوير التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة، فمشروع مصر الأول هو بناء نظام تعليمي جديد، من خلال التركيز على المهارات وبناء الشخصية، وطريقة التفكير، وقال: "لذلك نحتاج إلى زيادة الأطفال الملتحقين بنظام رياض الأطفال"، مؤكدا أن البشر هم العنصر الأساسي.

المركز القومي للامتحانات
وأوضح أن الهدف الرئيسي في التعليم أصبح هو الحصول على الدرجات، لذلك المشروع يحرص على تغيير تلك المعلومة والمنظومة، وإعادة هيكلة المركز القومي للامتحانات، وإنشاء المنصات الإلكترونية، وكذلك المنصات الإلكترونية لتقديم الخدمات، مشيرًا إلى أنه سيتم إتاحة خدمات رياض الأطفال، وتدريب المعلمين والمديرين، وكذلك نظام جديد للتقييم في المرحلة الثانوية.

الكنترولات
وقال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، إن النظام التعليمي الجديد سيتم فيه فصل الأسئلة عن التصحيح، فجميع المعلمين سيطلب منهم وضع أسئلة على المناهج التي يدرسونها، كما أنه من تلك الأسئلة جميعها سيتم اختيار بنوك الأسئلة، لافتا إلى أن النظام الجديد لن يكون فيه كنترولات أو مراكز توزيع أسئلة كما هو الحال في الثانوية العامة الحالية.

وأشار إلى أنه سيتم تغيير فكرة العلمي والأدبي بنظام الثانوية العامة الجديد بعد 12 عاما من تطبيقه، مؤكدًا أن دور المعلم لن يكون التلقين لكن سيكون التوجيه.

مليون جهاز تابلت
وأضاف أن الدولة ستقوم بتوفير أجهزة التابلت الخاصة التي سيتم توزيعها على الطلاب بالمرحلة الثانوية، مشيرة إلى أنه يوجد نحو ٧٠٠ ألف طالب في بمرحلة الثانوية العامة.

وأكد أنه لكي يتم تطبيق منظومة التعليم الجديدة، لا بد من توفير مليون جهاز تابلت لانطلاق المشروع به، والتي تصل التكلفة إلى ٣ مليارات جنيه كل عام، وهو بمثابة هدية من الدولة للطلاب، قائلًا: "هدفنا الطالب ميدفعش الفلوس".

وكان الدكتور طارق شوقى أعلن أن البنك الدولي وافق على دعم خطة وإستراتيجية تمويل مشروع تطوير التعليم قبل الجامعى بنصف مليار دولار، تقوم على عدة محاور رئيسية أهمها تحسين منظومة التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة، وتنمية مهارات وقدرات المعلمين، وتطوير وسائل التدريس للطلاب، وتكثيف استخدامات التكنولوجيا الحديثة في العملية التعليمية، ووضع نظم متقدمة وفعالة للتقييم، والمتابعة من أجل ضمان التطوير المستمر لأداء منظومة التعليم في مصر.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات