X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الإثنين 23 يوليو 2018 م
استعادة 20 فدانا بقرى مراكز قنا خلال 24 ساعة (صور) الأشعة تثبت إصابة محمد عبد السلام لاعب الزمالك الجديد بتمزق عضلي جريمة «خمسة الفجر».. 3 شباب يسرقون «فيلا» صديقهم في السويس الخطيب يحضر مران الأهلي الأخير قبل رحلة بوتسوانا مصطفى خاطر: «إحنا اللي بدعنا الكيكي» (فيديو) الغرفة التجارية: أسعار الخضراوات والفاكهة لن تتأثر بزيادة الغاز إزالة 18 حالة تعد على أملاك الدولة بالخانكة (صور) سميرة سعيد تنشر فيديو لفتاة تقلد صوتها وأصالة وأنغام انهيار أجزاء من عقار في الإسكندرية دون إصابات تحصين 7830 طائرا ضد إنفلونزا الطيور في حملة لبيطري الوادي الجديد استرداد 22 فدانا و12 قيراطا من أراضى الدولة بالإسماعيلية (صور) جماهير الاتحاد تؤازر فريقها قبل الدوري (فيديو وصور) معهد إعداد القادة بحلوان يكرم رئيس جامعة الأزهر (صور) كندة علوش ناعية السورية مي سكاف: «رحيل ذات القلب الحر» خبراء: قانون الضريبة على التصرف في العقارات غير دستوري إزالة 15 حالة تعد على نهر النيل ببنها (صور) الأنبا مرقس يرسم 60 شماسًا في شبرا الخيمة تدريبات تأهيلية لثنائي حراسة مرمى الأهلي قبل المران المسائي رسميا.. روما يتعاقد مع «مالكوم» جناح بوردو مقابل 36 مليون يورو


ads
تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

جلد مستشار الإمام!

الإثنين 16/أبريل/2018 - 12:01 م
 
لا أعرف المستشار محمد عبد السلام، مستشار الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، عن قرب، ولم ألتقِ معه، ولم يحدث بيننا أي تواصل سوى مرة واحدة كانت بمبادرة كريمة منه، حيث علق على مقال لي عن شيخ الأزهر، بدماثة خلق وعكست كلماته فهما لدور الإعلام وأهمية التواصل مع الصحفيين.

أقول هذا بمناسبة الحملة الشرسة التي تقودها صفحات على مواقع السوشال ميديا بحق مستشار الإمام، والتي توجه له سياط الجلد «ليل نهار» باتهامات من بينها مجاملة شقيقه أحمد عبد السلام، وهو معاون نيابة قيل إنه متهم بالتزوير في قضية من القضايا، ما جعل المجلس الأعلى للقضاء يحيله إلى مجلس تأديب العام الماضي ويقرر فصله.

ومن بين ما قيل أيضًا إن قرار الفصل الصادر بحق أحمد عبد السلام يمنعه من ممارسة القضاء، ولكن حدثت محاولة للتحايل على القرار من قبل شقيقه المستشار محمد عبد السلام، من أجل الضغط على المجلس الأعلى للقضاء لتغيير الحكم إلى استقالة بدلًا من فصل، وفيما بعد تم تعيينه في مجلس الدولة جهة العمل الأصلية لمستشار شيخ الأزهر.

واللافت أن المهاجمين يطالبون شيخ الأزهر بالتحقيق في الاتهامات، وهو أمر يثير الاستغراب كون الأزهر ليس جهة اختصاص ولا علاقة له بالأمر، كما أن هذا الأمر مثير للارتياب فلو كان عبد السلام –مع حفظ الألقاب– قد ارتكب هذه المخالفات ووقع في المحظور فلماذا صمت المجلس الأعلى للقضاء؟ وهل يقبل مجلس الدولة تعيين من تحوم حولهم شبهات؟ أعتقد أن الإجابة في صالح مستشار الإمام، فالمؤكد أن مجلسي القضاء لا يقبلون أبدًا الضغوط ولا يرضخون لأحد.

والحقيقة أن الاتهامات ضد عبد السلام وضد الشيخ عباس شومان، وكيل المشيخة، ليست جديدة، فقد سبق شن حملات هجوم ضارية ضدهما بزعم سيطرتهما على الأزهر وارتكاب الأول مخالفات وانضمام الثاني للإخوان، وتوقع البعض الإطاحة بهما، غير أن قرار الرئيس عبدالفتاح السيسي كان في صالحهما، وهو ما ينفى كل ما قيل عنهما جملة وتفصيلا، فكفى جلدًا لمستشار الإمام، ومن لديه أدلة فليتقدم بها للنيابة أو ليصمت.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات

Speakol