X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 21 يونيو 2018 م
تموين مطروح: صرف الخبز المدعم للمصطافين دون التقيد بمحل الإقامة تعليم النواب تناقش إنشاء صندوق رعاية المبتكرين السبت المقبل تيسير الجاسم يغيب عن الملاعب لمدة شهرين أمن القاهرة يكشف غموض سرقة خزينة من داخل فيلا في الشروق العمانية فاطمة النبهانية تشارك في البطولة العالمية للتنس بالبرتغال البحوث الفلكية: اليوم ذروة فصل الصيف رؤساء الكنائس الأرثوذكسية يعلنون انعقاد الاجتماع المقبل بالقاهرة تأجيل قضية التعدي على قوات الشرطة بالجيزة لـ19 سبتمبر السجن 7 سنوات لأب قتل طفله الرضيع في الإسكندرية قبل مواجهة اليوم.. أبرز أرقام منتخبي فرنسا وبيرو أمن القاهرة يتصدى لمحاولة زيادة تعريفة الركوب مفتى الجمهورية: الحرب على الإرهاب لا تقل قدسية عن «أكتوبر» «فريد» يوقع عقود انضمامه إلى مانشستر يونايتد عرض تركي للاعب الزمالك.. تعرف عليه شيرين رضا ودينا الشربيني وابن عمرو دياب في مكان واحد للمرة الأولى «شمايكل» يستقبل أول هدف مع الدنمارك في 2018 بمباراة أستراليا وزير الرياضة يتفقد مركز شباب مدينة بورفؤاد ونادي هواة الصيد ببورسعيد وزير الآثار يلتقي رئيس «الجايكا» السابق جوائز السينما العربية تعلن القائمة القصيرة لأفلام 2017




أهم موضوعات الحوارات + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 
عضوية مجدى وهانى العتال فى النادى سليمة

إسماعيل سليم: ممدوح عباس له أياد بيضاء داخل الزمالك وهذه رسالتي لمرتضى منصور

الإثنين 12/مارس/2018 - 09:02 م
يوسف شعبان - عدسة هدير صالح
 
إسماعيل سليم: ممدوح


  • - أول رياضى حصل على وسام الرياضة من الطبقة الأولى من السادات
  • - حسن حلمى أبويا الروحى وتشرفت بعضوية إدارة الزمالك في عهده
  • - هذه أسباب خناقتى مع مرتضى منصور في 2005
  • - رفضت الترشح في انتخابات الزمالك الأخيرة لهذه الأسباب
  • - العضويات الجديدة وراء نجاح مرتضى منصور وأعطيت صوتى لسليمان
  • - تماسك المجلس وراء الفوز بالدوري والكأس في 2015
  • - ممدوح عباس صاحب حق ونصيحتى لمرتضى بإعطائه فلوسه
  • - هذا هو الفرق بين الأهلي والزمالك وحزين لتراجع شعبية الأبيض


يبقى أحد أهم الرموز الإدارية داخل نادي الزمالك، وأحد أبرز المواهب التي عرفتها ملاعب كرة السلة المصرية والعربية، نال وسام الرياضة من الطبقة الأولى من الرئيس الراحل أنور السادات عند اعتزاله، وحقق العديد من البطولات مع نادي الزمالك والمنتخب المصرى لكرة السلة لاعبا ومدربا، ثم أصبح عضوا بمجلس إدارة القلعة البيضاء وهو في الثانية والثلاثين من عمره تحت قيادة الكابتن محمد حسن حلمى قبل أن يستقيل ويتجه للتدريب، ثم عاد مجددًا لمجلس إدارة الزمالك في مجلس 97 مع الدكتور كمال درويش في فترة وصفت بالعصر الذهبى لنادي الزمالك حققت خلاله فرق الألعاب الجماعية بالنادي وعلى رأسها كرة القدم الفوز بأغلب البطولات.. الدكتور إسماعيل سليم نائب رئيس نادي الزمالك الأسبق «فيتو» التقت به ودار معه هذا الحوار.

في البداية عرف نفسك للأجيال الجديدة من جماهير الزمالك؟
أنا الدكتور إسماعيل سليم كابتن الزمالك ومنتخب مصر الوطنى لكرة السلة في فترة الستينات والسبعينات، ونائب رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك في دورتين سابقتين، وأحسن لاعب كرة سلة في مصر مرات عديدة وشاركت مع منتخب مصر في كل البطولات الأفريقية والعالمية والأوليمبية.

هل تحدثنا عن إنجازاتك في لعبة كرة السلة كلاعب ومدرب؟
حققت مع الزمالك بطولة الدوري المصرى لكرة السلة وكأس مصر مرات عديدة، كما حققت معه بطولة أفريقيا للأندية وهى البطولة الوحيدة التي حصل عليها فريق السلة بالزمالك حتى الآن، كما حققت مع الزمالك العديد من البطولات كمدير فنى لفريق السلة بالنادي، وتوليت كذلك تدريب المنتخب المصرى وحققت معه العديد من البطولات العربية والفوز بدورة الألعاب الأفريقية.

هل حصلت على أي تكريم من الدولة باعتبارك أحد أساطير كرة السلة المصرية؟
بالفعل حصلت على وسام الرياضة من الطبقة الأولى من الرئيس السادات عندما أعلنت الاعتزال، وهى المرة الأولى والوحيدة التي يحصل فيها أي رياضى مصرى على هذا الوسام بمناسبة اعتزاله.

ومتى دخلت مجلس إدارة نادي الزمالك؟
بعد اعتزالى مباشرة خضت انتخابات نادي الزمالك عام 76، ونجحت بالانتخابات في مجلس كان يرأسه الأب الروحى لى ولأغلب رموز الزمالك الكابتن محمد حسن حلمى، وكان عمرى 32 عامًا، وأذكر جملة شهيرة قالها لى أثناء فرز الأصوات حيث قال لى "إمشى يا إسماعيل إنت خلاص نجحت قاعد ليه" وكان هو قد حسم مقعد الرئاسة بالتزكية.

هل تذكر أعضاء هذا المجلس؟
بالطبع، فهذا المجلس كان يضم فطاحل بكل معنى الكلمة، فكان على رأسه محمد حسن حلمى والأعضاء اللواء الصباحى ومجدى شرف وأبو علم الكبير وجورج سعد والدكتور رسلان والمستشار جلال إبراهيم والسيدة عفاف الأرناؤطى

لماذا ابتعدت عن نادي الزمالك بعد أزمتك مرتضى منصور في مجلس 2005 ؟
في عام 96 تم حل مجلس الزمالك على خلفية انسحاب فريق الكرة أمام الأهلي بالدوري، وقام وزير الرياضة وقتها عبد المنعم عمارة بتعيين مجلس برئاسة كمال درويش لتسيير شئون النادي وكنت أحد أعضائه وحققنا في هذا المجلس طفرة رياضية وإدارية داخل النادي رغم أن المجلس استمر في مهمته نحو ثمانية أشهر، وبعدها قررت نفس المجموعة بالمجلس المعين خوض الانتخابات التي أجريت في مارس 97 وحققنا وقتها نجاحا كاسحًا في الانتخابات، وفى انتخابات 2001 لم يحالفنى التوفيق بسبب حدوث تزوير وأحداث مؤسفة لا أود الخوض فيها – وفى انتخابات 2005 خضت الانتخابات مستقل كنائب رئيس واكتسحت الانتخابات على منصب النائب بينما نجح مرتضى منصور على مقعد الرئيس أمام كمال درويش وبدأت تدب الخلافات بيننا داخل المجلس ولكنه كان مصرًا على تصعيد الخلافات حتى تطورت لاشتباكات ومعارك بيننا داخل النادي، بعد أن أصدر قرارا بشطبى ومنعى من دخول النادي حتى تم حل المجلس بعد 9 شهور فقط، وبعدها فضلت الابتعاد عن نادي الزمالك حتى الآن.

ولماذا وصفت فترة  مجلس 97 برئاسة كمال درويش بالعصر الذهبي للزمالك؟
وصفت هذه الفترة بالعصر الذهبى نظرا للاستقرار الإدارى والطفرة الرياضية التي شهدها الزمالك خلال فترة هذه المجلس خاصة أننا حققنا الفوز بجميع البطولات على مستوى فريق الكرة، وكذلك اللعبات الجماعية الأخرى.

وما هو شكل العلاقة بينك ومرتضى منصور حاليا ؟ وهل مازلت ضمن الممنوعين من دخول النادي؟
لا توجد بيننا أي علاقة منذ أحداث 2005 وكل واحد في حاله، ولست ممنوعا من دخول النادي ولكننى قليل الذهاب إلى النادي منذ سنوات طويلة فمنذ 2005 حتى الآن لم أدخل النادي عشر مرات أو أقل.

هل لم يتدخل أحد للصلح بينكما طوال هذه السنوات؟
البعض حاول التدخل للصلح بيننا ولكن هذه المحاولات لم يكتب لها النجاح. 

وأين إسماعيل سليم حاليا من نادي الزمالك ؟
على الرغم من أننى لا أزور مقر النادي كثيرا إلا أن حب الزمالك يجرى في عروقى، وأعلم كل صغيرة وكبيرة داخل أروقة النادي وأتابع فرقه الرياضية في جميع اللعبات.

ولماذا لم تترشح في انتخابات نادي الزمالك الأخيرة ؟
في الحقيقة الأجواء داخل النادي أو حتى خارجه لا تشجع على خوض الانتخابات، كما أننى قرأت مسار العملية الانتخابية مبكرا وتيقنت بأن نتيجة الانتخابات شبه محسوبة لقائمة مرتضى منصور، وبالمناسبة تعرضت لضغوط كثيرة من بعض أعضاء النادي لخوض الانتخابات ولكننى اعتذرت لهم.

من منحته صوتك في انتخابات الزمالك الأخيرة مرتضى منصور أم أحمد سليمان؟
قمت بالتصويت لصالح أحمد سليمان وقائمته

ما هي أسباب إخفاق أحمد سليمان في انتخابات الزمالك الأخيرة من وجهة نظرك؟
هناك أسباب عديدة أهمها أن أحمد سليمان لم يكن موفقا في إدارة العملية الانتخابية خاصة فيما يتعلق بالاتصال برموز الزمالك والكتل التصويتية المرتبطة بهم، كما أن بعض أغلب هؤلاء الرموز للأسف لم يساندوا سليمان بالشكل المطلوب، وفى رأيى أن حصول أحمد سليمان على أكثر من 13 ألف صوت نجاح وليس فشل.

هل توقعت نجاح مرتضى منصور بهذا الفارق الكبير في مواجهة أحمد سليمان؟
بالطبع، لأننى كنت على يقين أن العضويات الجديدة التي أدخلها مرتضى منصور على عمومية النادي قبل الانتخابات الأخيرة والتي تخطى عددها 16 ألف عضوية ستقوم جميعها بالتصويت له وهو ما حدث بالفعل، كما أن الطفرة الإنشائية التي أحدثها منصور داخل النادي في الدورة السابقة لمجلسه رجحت كفته كثيرا في الانتخابات إلى جانب تحقيقه فائضا ماليا كبيرا في ميزانية النادي وهى إنجازات لا يمكن إنكارها.

ما هو تقييمك لأداء مرتضى منصور في الدورة الماضية؟
على المستوى الرياضى نجح في إعادة بطولتى الدوري وكأس مصر لفريق كرة القدم بعد غياب امتد لأكثر من عشر سنوات، أما على المستوى الإجتماعى فقد أحدث ثورة إنشائية تاريخية داخل النادي، دفعت الآلاف للسعى للحصول على عضوية عاملة داخل النادي وهو ما أدخل أموالا طائلة للنادي.

وكيف ترى منع بعض رموز الزمالك من دخول النادي في عهد المجلس الحالى؟
ظاهرة غريبة على نادي الزمالك، فلا يجوز منع أي رمز زملكاوى من دخول النادي لمجرد قيامه بانتقاد رئيس النادي أو مجلس الإدارة في وسائل الإعلام، خاصة أن منع أي عضو عامل من دخول نادي لابد أن يكون من خلال قرار مجلس إدارة يتم التصديق عليه من الجهة الإدارية، وأعتقد أن هذا لم يحدث مع أي من الرموز الذين تم منعهم من دخول النادي. 

لماذا فشل فريق الكرة في تحقيق أي بطولة بعد الجمع بين الدوري والكأس موسم 2015 ؟
فريق الكرة نجح في استعادة بطولتى الدوري والكأس عندما كان مجلس إدارة النادي متماسكا، ولكن عندما إنفرط عقد المجلس وبدأت صراعات بين مرتضى منصور وأعضاء المجلس واستقالة هانى شكرى ومن بعده أحمد سليمان ومصطفى عبد الخالق وشريف منير، ورحيل البرتغالى فيريرا المدير الفنى للفريق تدهورت نتائج الفريق، على الرغم من أن الزمالك كان يمتلك وقتها أفضل فريق في مصر وعنده أحسن مهاجم في مصر هو باسم مرسي.

وكيف رأيت كثرة تغيير مدربى الزمالك في السنوات الأخيرة؟
أحد الأسباب الرئيسية التي أثرت بالسلب على الفريق وأدت لتراجع نتائجه بشكل كبير، خاصة أن الاستقرار الفنى والإدارى أهم عوامل تحقيق الانتصارات وحصد البطولات.

وماذا عن ظاهرة قيام النادي بضم عشرات اللاعبين كل موسم؟
منتهى العشوائية في إدارة الفرق الرياضية، والدليل على ذلك أننا في مجلس 97 برئاسة كمال درويش قمنا بضم أربعة لاعبين فقط عبد الحليم على وعبد الحميد بسيونى ووليد عبد اللطيف وحسام عبد المنعم للحفاظ على نسق الفريق، أما أن تقوم بشراء 17 لاعبا و20 لاعبا فهذا أمر في منتهى الخطورة يضر الفريق ولا يفيده.

وكيف رأيت تنصيب إيهاب جلال مديرا فنيا للزمالك؟
إيهاب جلال مدرب كبير ولا أرى أي مشكلة في التعاقد مع مدرب من خارج أبناء نادي الزمالك، خاصة أننا في عصر الاحتراف وكما يقول المثل الشعبى "إللى تغلبه إللعبه" المهم أن يفوز الفريق ويحقق البطولات لأن الزمالك نادي بطولات.

ما هو أكثر شيء يحزنك على الزمالك حاليا؟
تراجع شعبية الزمالك هو أكثر شيء أحزننى في السنوات الأخيرة، خاصة أن أغلب الأجيال الصغيرة في السنوات العشر الأخيرة نشأت في عصر إنتصارات الأهلي فأصبحوا أهلوية بالفطرة لما شاهدوه من بطولات النادي الأهلي على كافة الأصعدة، ولذلك فأنا أطالب رئيس الزمالك بسرعة التصالح مع جماهير النادي وإعادتهم لفريق الكرة لإنقاذ شعبية النادي من الانهيار في المستقبل القريب.

وكيف ترى أزمة رئيس النادي الحالى مع نائبه هانى العتال ؟
هانى العتال جاء نائبا لرئيس النادي بإرادة الجمعية العمومية لنادي الزمالك، وهى نفسها التي إختارت رئيس النادي ويجب على رئيس النادي احترام إرادتها في اختيار هانى العتال وعبدالله جورج في عضوية المجلس، وتمكينهم من القيام بواجبهم في خدمة أعضاء نادي الزمالك.

وهل هناك تزوير بالفعل في عضوية هانى العتال ووالده مجدى العتال في نادي الزمالك؟
هذا الكلام عار من الصحة وقد أعلنت عن وجهة نظرى في هذه الأزمة من خلال صفحتى الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى، وقلت بالنص أشهد لله وبما يرضى ضميرى على أن عضوية مجدى العتال سليمة وأنا من قمت بالتوقيع عليها حينما كنت نائبا لرئيس النادي أن مجدى العتال حصل على عضويته كرجل أعمال وليس من الحاصلين على مؤهل عالى على أن يقوم بسداد كامل قيمة العضوية نقدا، وبالتالى فإن عضوية هانى العتال سليمة ولا يجب الطعن على ترشحه في الانتخابات الماضية.

وكيف ترى الأزمة الحالية بين مرتضى منصور وممدوح عباس وحجز الأخير على أموال النادي ؟
أراها أزمة من غير لازمة، فالجميع داخل الزمالك يعلم أن ممدوح عباس عندما تولى رئاسة النادي أنفق الكثير من ماله الخاص على نادي الزمالك وفى شراء لاعبين وخلافه وهذا مثبت في في أوراق رسمية، ومن حقه أن يسترد مديونيته لدى النادي.

وهل تؤيد ما أقدم عليه ممدوح عباس بالحجز على أموال الزمالك ؟
ممدوح عباس سلك الطرق القانونية للحصول على مستحقاته طرف النادي وحصل على أحكام قضائية باسترداد مديونيته لدى النادي، والمحكمة هي من قررت الحجز على خزينة نادي الزمالك لصالح سداد ممدوح عباس، ولا أحد يستطيع أن يمنع الرجل من المطالبة بحقه، خاصة أن خزينة النادي حاليا بها فائض كبير يسمح بسداد مديونية عباس فلماذا يمتنع المجلس عن السداد.

وكيف رأيت قيام المجلس الحالى بفتح حساب خاص باسم أحد أعضاء المجلس للخروج من هذه الأزمة؟
أعتقد أنها مخالفة مالية واضحة بدليل تدخل وزير الرياضة خالد عبد العزيز وإحالته موظفى مديرية الشباب والرياضة بالجيزة المسئولين عن هذه المخالفة للنيابة العامة، وأعتقد جهات التحقيق هي فقط المسئولة الآن عن هذا الملف، المسئول عنه للمساءلة بمعرفة الجهات الرقابية.

وما هو السبيل للخروج من هذه الأزمة ؟
السبيل الوحيد أن يقوم رئيس النادي بإعطاء ممدوح عباس مستحقاته طرف النادي فهو أمر بديهى ومنطقى، وأعتقد أن الأخير ما كان ليقوم بمطالبة النادي بمستحقاته لو أن هناك أزمة مالية في النادي "ولكن الفلوس موجودة والحمدلله "

من الذي عرض عليك الانضمام لعضوية رابطة الأندية المحترفة ؟
صديقى سمير زاهر هو من عرض عليا الانضمام لعضوية رابطة الأندية المحترفة لأكون نائبا له، وإتفقنا على مجموعة أفكار رائعة لتطوير عمل الأندية وزيادة مواردها المالية وخاصة الأندية الصغيرة، وحظيت بدعم ثلاثة أندية هي المقاصة والإنتاج الحربى وسموحة لتمثيلها بالرابطة.

وما هو الجديد الذي يمكن أن تقدمه للكرة المصرية من خلال عضويتك بالرابطة ؟
أسعى مع زملائى أعضاء المكتب التنفيذى للرابطة، إلى تطوير مسابقة الدوري الممتاز وكافة اللجان التي ستكون منوطة بإدارة شئون المسابقة، وأن المحور الأساسى لهذا التطوير هو زيادة قيمة المنتج الذي تقدمه أندية الدوري الثمانية عشر، لتعظيم العائد المادى لهذا المنتج وهو ما ينعكس على هذه الأندية وينعش خزائنها وبالتالى تتاح لها دعم صفوفها وتزداد حدة المنافسة بينها وهو ما يصب في النهاية في مصلحة المنتخبات الوطنية.

في رأيك من أفضل رؤساء الزمالك عبر تاريخه ؟
حيدر باشا ومحمد حسن حلمى وحسن أبو الفتوح وحسن عامر أفضل رؤساء نادي الزمالك

ما هو الفرق بين ناديى الأهلي والزمالك التي جعلت الأهلي يبقى دائما في المقدمة ؟
بمنتهى البساطة الفرق يكمن في أن النادي الأهلي بمجرد انتهاء العملية الانتخابية لم يخرج أي من المتنافسين سواء الفائز أو الخاسر للتجاوز بكلمة واحدة في حق منافسه، وقام الخاسر بتقديم التهنئة للفائز، على العكس تماما في نادي الزمالك، ففى حين تبلغ نسبة التجاوز ضد المنافس في انتخابات الأهلي 1% فإنها في الزمالك تصل إلى 99% وهذا هو الفرق بين الأهلي والزمالك.

ما هي الرسالة التي يمكن أن تبعث بها لرئيس الزمالك مرتضى منصور؟
أقول لمرتضى منصور لقد قمت بثورة إدارية وإنشائية كبيرة داخل نادي الزمالك في الفترة الماضية وحان الوقت أن تأخذ المبادرة وتمد يدك لرموز نادي الزمالك من كل الأجيال ليلتفوا حولك وتنهضوا جميعا بنادي الزمالك وتستعتين بخبرتهم في إدارة الفرق الرياضية للنادي، لأن نادي الزمالك ملك لجميع أبنائه وليس حكرا على شخص معين أي كان إسمه أو صفته والتاريخ لا يرحم ويسجل لكل رئيس نادي ما له وما عليه.

إسماعيل سليم: ممدوح عباس له أياد بيضاء داخل الزمالك وهذه رسالتي لمرتضى منصور
إسماعيل سليم: ممدوح عباس له أياد بيضاء داخل الزمالك وهذه رسالتي لمرتضى منصور
إسماعيل سليم: ممدوح عباس له أياد بيضاء داخل الزمالك وهذه رسالتي لمرتضى منصور
إسماعيل سليم: ممدوح عباس له أياد بيضاء داخل الزمالك وهذه رسالتي لمرتضى منصور
إسماعيل سليم: ممدوح عباس له أياد بيضاء داخل الزمالك وهذه رسالتي لمرتضى منصور
إسماعيل سليم: ممدوح عباس له أياد بيضاء داخل الزمالك وهذه رسالتي لمرتضى منصور

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات