X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأحد 21 يناير 2018 م
غادة والي تشهد اجتماع اللجنة العليا لكبار السن.. غدا سفيرة مصر لدى قبرص تغادر مطار القاهرة متجهة إلى لارنكا تكريم الفنانة الأردنية عبير عيسى في ملتقى الثقافة العربية سعفان: مراعاة الشفافية أساس اختيار المتقدمين للعمل أطباء بدولة خليجية مجازاة 16 موظفا بالإدارة البيطرية بالشرقية بسبب «التزويغ» محافظ بورسعيد: رسميا التصديق على نقل منفذ الجميل معمر يحرر توكيلا للسيسي بدمياط: «عايز أطمن على أحفادي» ابن سينا فارما: 19 % ارتفاعا بمبيعات الدواء للصيدليات خلال 2017 محافظ قنا: لا يوجد نقص في المستلزمات الطبية بالمستشفيات وكيل «صحة الشرقية» ينفي إقالة مدير مستشفى منيا القمح مصادر: 2.5 مليون جنيه دعما تحتاجه «صوت القاهرة» من ماسبيرو وزارة الآثار تبدأ مشروع توثيق النقوش الصخرية مجموعة العربي: نخطط لإنشاء مصانع في قويسنا وبنها وبني سويف ضبط 45 قضية تموينية بالمنيا في حملات رقابية 7924 طن قمح تغادر ميناء دمياط عبر النقل البري إحالة 17 من ألتراس أهلاوي لجنح أمن الدولة طوارئ 41 شركة في ندوة مبادرة «مصر أمانة بين إيديك» بالمنيا حسب الله: مصر لا تقترض لتأكل وإنما لإقامة مشروعات السيسي يفتتح محطة اليسر لتحلية مياه البحر بالغردقة


تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

القائمة النهائية للتعديل الوزاري.. بقاء شريف إسماعيل في منصبه..و«مدبولي» نائب لرئيس الوزراء.. «المشاط» للسياحة.. إيناس عبد الدايم للثقافة..«الجندي» للتنمية المحلية..ونواب في الصحة والإسكان

الأحد 14/يناير/2018 - 12:48 م
المهندس شريف إسماعيل المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء محمد حسني- أحمد رأفت- سارة وحيد
 
دقائق قليلة تفصلنا عن إعلان التعديل الوزاري الجديد من مقر مجلس النواب، وخلال الساعات الماضية، شهدت الحقائب الوزارية عددا من الأحداث المتلاحقة استعدادا للإعلان عن أسماء الوزراء الجدد.

واستطاعت «فيتو» أن تحصل على القائمة شبه النهائية للتعديل المرتقب:


نائب رئيس الوزراء
وكشفت مصادر برلمانية، أن التعديل الوزاري المزمع وصوله للبرلمان اليوم للموافقة عليه، لن يشمل تغيير رئيس الوزراء شريف إسماعيل، إنما سوف يتضمن تعيين نائب له وتغيير عدد من الوزراء.

وقالت المصادر: إن الأقرب لتولي منصب نائب رئيس الوزراء وهو منصب مستحدث، الدكتور مصطفى مدبولي القائم بأعمال رئيس الوزراء حاليا ووزير الإسكان، وذلك حتى يتولى أعمال الوزارة بشكل رسمي خلال الفترة المقبلة، خاصة أنها ستشهد إجراء الانتخابات الرئاسية، حيث لا يجوز أن يدير "قائم بأعمال رئيس الوزراء" الانتخابات في ظل الحالة الصحية للمهندس شريف إسماعيل.

وزارة التنمية المحلية والإسكان
وأوضحت المصادر، أن ذلك الأمر يأتي أيضا بسبب صعوبة تغيير رئيس الوزراء، نظرا لأن حال تغييره سيتطلب الأمر تقديم تشكيل حكومة جديد وبرنامج انتخابي لها، وهو الأمر الذي سيتم عقب انتخابات الرئاسة، مضيفة أن التعديل سيشمل وزراء التنمية المحلية والإسكان، والتعليم العالي والسياحة.

تابع: مصطفى بكري: «المشاط» للسياحة و«إيناس عبد الدايم» للثقافة


إيناس عبد الدايم
كما أكد مصطفى بكري عضو مجلس النواب، أن التشكيل الوزاري الجديد المقرر عرضه على البرلمان، اليوم الأحد، يضم تعيين رانيا المشاط لوزارة السياحة، وإيناس عبد الدايم لوزارة الثقافة، وخالد محمد علي لوزارة قطاع الأعمال.

أبو بكر الجندي وزيرا للتنمية المحلية
وفي سياق متصل، كشفت مصادر برلمانية، أن اللواء أبو بكر الجندي، رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، سيتولى حقيبة التنمية المحلية، خلفا للدكتور هشام الشريف.

التعاون الدولي والاستثمار
كما كشفت المصادر الفصل بين وزارتي التعاون الدولي والاستثمار، كما سيتم تعيين 3 نواب وسيكون هناك نائبا لوزير الصحة، ونائبا لوزير الإسكان، وهو عاصم الجزار.

غياب معايير الاختيار
ومن ناحية أخرى، رفض سمير غطاس، عضو مجلس النواب، الاستمرار في التعديلات الوزارية على حكومة شريف إسماعيل، مشيرا إلى أن هذا هو التعديل الثالث أو الرابع وهو الأمر الذي يؤكد أن التعديل في الأشخاص وليس في السياسات.

وقال النائب في تصريح خاص لـ«فيتو»: «ما نحتاجه هو تغيير في السياسات وليس تغييرا في الأشخاص"، وأضاف أن التعديلات المتتالية في الوزارة يؤكد أنه لا توجد معايير في اختيار الوزراء، وهو ما يشكل خطورة بالغة على الحكومة نفسها وعلى المجتمع وعلى مشروع التنمية»

وتابع: «هذه الحكومة يجب أن تتوقف عن الاقتراض من الخارج، حيث بلغت الديون الخارجية ما يفوق 85 مليار دولار دون حساب المليارات الأخرى التي تفوق الـ20 مليار دولار الخاصة بمشروع الضبعة».

وأكد سمير غطاس، أن هذه الحكومة هي أكثر حكومة استدانت في تاريخ مصر من الخارج وخضعت لشروط صندوق النقد الدولي.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات